أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"الإدارة الذاتية" تحظر شراء السيارات من خارج الحسكة

أرشيف

أصدرت إدارة حزب "الاتحاد الديمقراطي" الذاتية يوم الثلاثاء قراراً يحظر على الأهالي شراء السيارات من خارج محافظة الحسكة نهائياً على خلفية انفجار بعضها داخل مدن المحافظة.

يأتي القرار بعد أسبوع من مقتل 4 أشخاص بينهم نساء من عائلة واحدة نتيجة انفجار سيارة في غربي مدينة "القامشلي" كانت تحوي كمية من المتفجرات.

وقالت ما تسمى "هيئة الداخلية" للإدارة الكردية في قرار إداري إنه "نظرا للظروف الأمنية وحالة الحرب التي تعيشها مناطق الشمال السوري، وحفاظا على ضبط الأمن والاستقرار في الحياة العامة ولضرورات حسن سير العمل، يمنع منعا باتا شراء أي آلية أو مركبة من خارج إقليم الجزيرة (الحسكة) وإدخالها إلى المنطقة سواء بهدف التجارة أو الاقتناء الشخصي وبأي شكل من الأشكال.

وطالبت في قرارها "جميع المواطنين الذين اشتروا سيارات أو عربات أو أية آلية أخرى ومنذ أكثر من شهرين عليهم القيام بفحص الآلية من الناحية الأمنية وإبلاغ الجهات المعينة في حال ملاحظة أي جسم غريب في الآلية أو المركبة، مشيرة إلى أن هذا الأمر الإداري سينفذ اعتبارا من تاريخ 1/3/2018 حتى إشعار آخر.

وكانت مجموعة من التجار استغلوا حالة النزوح الكبيرة من دير الزور لشراء السيارات من الأهالي النازحين بأرخص الأسعار أو السيارات التي استولى عليها عناصر ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" في قرى دير الزور والرقة يكون تنظيم "الدولة الإسلامية" قد فخخها بطريقة معينة.

وكانت إدارة حزب "الاتحاد الديمقراطي" الذاتية قررت منع استيراد اللحوم و"الفروج المجمد" منعاً باتاً في مناطق سيطرتها شمال سوريا سواء دخلت من العراق عبر معبر "سميلكا" (التونسية) أو من مناطق النظام أو "درع الفرات" عبر مدينة "منبج"، مبررة القرار بما يترتب عليه من مضار لصحة الإنسان.

زمان الوصل
(27)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي