أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مازن الترزي يفشل في شراء طائرات إيرباص لدعم النظام


أبلغت شركة إيرباص العالمية لصناعة الطائرات، رجل الأعمال السوري المقيم في الكويت، مازن الترزي، إيقافها لصفقة شراء أربعة طائرات نوع "إيه 321"، بقيمة 440 مليون يورو، والتي كان ينوي من خلالها تأسيس شركة طيران في سوريا، لدعم شركة الطيران الحكومية التي تعاني من عقوبات اقتصادية تعود للعام 2005.

وقالت وسائل إعلام موالية للنظام، إن إيقاف الصفقة جاء بضغط أمريكي، كونها هي التي تفرض على النظام عقوبات على شراء الطائرات التي تساهم أمريكا في صناعتها، بينما أعلن الترزي أن إيقاف الصفقة بحسب ما أخبرته الشركة العالمية، ليس بشكل نهائي، وإنما تأجيلها لمدة ستة أشهر.

ويعتبر الترزي أحد أبرز رجال الأعمال السوريين الداعمين للنظام، وسبق له أن أطلق دعوة لعودة السوريين حول العالم إلى بلدهم على نفقته الخاصة، ليتبين بعدها أن الدعوة إعلامية فقط، وتهدف للتقرب من النظام بشكل أكبر.

ويشير الكثير من المتابعين إلى أن الترزي هو أحد شركاء بهجت سليمان وابنه مجد، وبينهما العديد من الأعمال المشتركة، في المجال الإعلاني والإعلامي على وجه الخصوص.

وكان الترزي حصل على ترخيص لتأسيس شركة طيران خاصة، هي الثالثة، بعد أجنحة الشام لرامي مخلوف وفلاي داماس، وهي مملوكة بالكامل له ولولديه، برأسمال 70 مليون ليرة ومقرها مدينة صيدنايا.

واستطاع الترزي بفضل علاقاته أن يفتتح خطوط مع 13 دولة أوروبية وعربية لطائراته، التي لم تصل بعد، بينما لم يعلن ما هي خياراته في حالت امتنعت إيرباص بشكل نهائي عن تزويده بالطائرات بحسب ما أكدت وسائل إعلام النظام ذاتها.

اقتصاد - احد مشاريع زمان الوصل
(25)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي