أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ميليشيا "حماية الشعب" تداهم مجلس عزاء وتعتقل والد مقاتل قضى في إدلب

أرشيف

يستمر مسلحو حزب "الاتحاد الديمقراطي" (PYD) باحتجاز والد مقاتل سابق بالجيش السوري الحر قضى في معارك إدلب، على خلفية إقامته مجلس عزاء لابنه بريف الرقة الشمالي.

ونقل مراسل "زمان الوصل" عن مصادر محلية باستمرار اعتقال مسلحي "الاتحاد الديمقراطي" لـ"مصطفى الرحيل" في سجن جنوب مدينة "تل أبيض" بعد أسبوع من مداهمة مجلس عزاء أقامه لابنه "ذياب" في قرية "الديك"، الذي قيل إنه لقى حتفه بمعارك إدلب.

وقال المراسل إن مسلحي الحزب أفرجوا عن شخصين من أقارب "الرحيل" اعتقلوا معه خلال مداهمة دوريتين لاستخبارات ميليشيا "وحدات حماية الشعب" (YPG) الأسبوع الماضي مجلس العزاء شرق "تل أبيض" مشيراً إلى أن 25 مسلحاً هاجموا القرية وسط اطلاق نار عشوائي وكيل الشتائم والسباب للمعزين بحجة أن الشاب "ذياب" كان يقاتل في "عفرين" إلى جانب الجيش التركي.

وسببت طريق مداهمة القرية وإطلاق الرصاص بشكل كثيف بخلق حالة من الخوف والهلع لدى الأطفال والنساء، وفق ما نقل المراسل.

يذكر أن حزب "الاتحاد الديمقراطي" أوقف الحياة بمناطق سيطرته شمال سوريا مرات عدة خلال الأسابيع الثلاثة الماضية من خلال إجبار الموظفين في إدارته الذاتية والمعلمين للخروج بمسيرات مؤيدة لمسلحيه في معركتهم ضد الجيش التركي وفصائل "الجيش الحر" المشاركة بعملية "غصن الزيتون" المستمرة منذ 20 كانون الثاني/يناير الماضي.

زمان الوصل
(44)    هل أعجبتك المقالة (37)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي