أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

تجارة المازوت في دمشق.. أهالي جنود النظام أحد عناوينها

اقتصاد | 2018-02-17 10:34:23
تجارة المازوت في دمشق.. أهالي جنود النظام أحد عناوينها
   أرشيف
اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
لا يباع المازوت بشكل طبيعي في كازيات العاصمة دمشق، بل هناك أزمة كبيرة تتجلى ملامحها في عدم تواجد مازوت الدولة الذي يتميز بتسعيرة ثابتة، وفي تسعيرة المازوت بالسوق السوداء، التي قد تصل إلى أضعاف التسعيرة النظامية.

مصدر من داخل العاصمة قال لـ "اقتصاد"، إن تسعيرة تنكة المازت (20 ليتر) لدى النظام تبلغ 3200 ليرة، لكن هذه المادة وبشكل اعتيادي؛ غير متوفرة في الكازيات، لذلك يقبل الناس على شرائها من السوق السوداء، وهنا تتفاوت الأسعار حيث لا رقيب ولا حسيب.

سعر التنكة الواحدة - بحسب المصدر - في السوق السوداء بدمشق يتراوح بين 6 و 8 آلاف ليرة.

وتستطيع كل أسرة الحصول على حصة من المازوت مع بداية كل شتاء لكن لا يتمكن جميع من سجلوا أسماءهم للحصول على هذه الحصص، من أخذ نصيبهم من المازوت، بحجة أن أهالي العساكر (جنود النظام) أولى، وهم مقدمون على غيرهم من المدنيين.

المازوت في دمشق يباع على البسطات، في دكاكين السمانة (البقاليات)، وفي صهاريج محملة على سيارات تتجول في الطرقات.

وتحصل السوق السوداء على هذه المادة من عدة مصادر.

جنود النظام الذي يحصلون على حصص من المازوت عادة ما يبعونها للتجار بأسعار مرتفعة وهؤلاء بدورهم يبيعونها للناس بأسعار أعلى.

أصحاب الأراضي الزراعية يقدمون أوراق الأرض لمؤسسات النظام للحصول على حصة معينة بحسب مساحة الأرض. وهذا المازوت غالباً ما يكون مصيره؛ البيع في السوق السوداء.

لا يختلف الوضع في ريف دمشق عنه في العاصمة بالنسبة لأزمة المازوت؛ مصدر صحفي من شبكة "صوت العاصمة" المعارضة، شرح لـ "اقتصاد" بعض التفاصيل.

"لا يباع المازوت بشكل طبيعي"، يتحدث المصدر. ويتابع: "الكازيات لا تبيع لغير الباصات. يوجد كازيات مخصصة لبيع المكاري التي تعمل على الخط وتكون الحصة لكل حافلة 30 ليتراً فقط ولا يتم بيع المدنيين من هذه الكازيات".

بالنسبة للمدنيين؛ حدد النظام نقاط بيع داخل مدن الريف الدمشقي. يشرح المصدر: "يأتي صهريج محمل بالمازوت ويتوقف في أحد الشوارع العامة. في هذا الوقت يصف الناس في طابور كبير ويحصل كل شخص سجل اسمه سابقاً على 40 لتراً فقط!".

"هناك بعض الصهاريج تبيع في السوق السوداء لكن لا يخلو الأمر من حالات نصب وغش".

من أين تحصل السوق السوداء في ريف دمشق على مادة المازوت؟.. يجيب المصدر: "البسطات تشتري من أصحاب المكاري والباصات. أو يدفع التجار رشاوي للكازيات والصهاريج للحصول على المازوت".

وأخيراً.. من هي الفئات التي يحق لها الحصول على قسائم المازوت التي تقدمها الحكومة؟

"كل عائلة سجلت سابقاً لدى المخاتير تحصل على 200 ليتر تعطى لكل أسرة على عدة مرات بمعدل 40 ليتراً كل مرة. لكن في حال عدم وجود طلب على المازوت تزداد الكمية، وقد يحصل الأشخاص غير المسجلين على كميات من هذه المادة".
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
35 جنيها استرلينيا تضع ملكة جمال بريطانيا أمام تهمة تمويل الإرهاب      اتفاقية لإنتاج مشترك لأنظمة الصواريخ بين موسكو وأنقرة      "أحمد داود أوغلو" يطلق حزبه ويعلن معارضته لأردوغان      روسيا تعلن خروج حاملة طائراتها الوحيدة عن الخدمة      الشبكة السورية تؤكد قصف النظام مخيم "قاح" بريف إدلب      ليفربول يمدد التعاقد مع كلوب حتى 2024      صور... جريمة قتل تصيب معقل الإجرام في عائلة الأسد      عبد المجيد تبون.. رئيسا للجزائر