أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مدفعية المقاومة السورية تستهدف اجتماعا لقادة ميليشيات في ريف اللاذقية

أعلنت فصائل المقاومة أنها سوف ترد على الخروقات الدائمة لميليشيات الأسد - أرشيف

استهدفت فصائل المقاومة السورية العاملة في ريف اللاذقية مقرا لقيادة ميليشيات نظام الأسد في بلدة "كنسبا" بقذائف المدفعية الثقيلة، وحققت إصابات مباشرة يوم أمس الثلاثاء.

جاء هذا الاستهداف بعد رصد على القبضات اللاسلكية وبواسطة المناظير مع ورود معلومات عن عقد اجتماع على مستوى قيادات القوات العاملة في الجبهة من ضباط جيش الأسد "حسب المراصد الثورية المحلية".

وأعلنت فصائل المقاومة أنها سوف ترد على الخروقات الدائمة لميليشيات الأسد التي تستهدف القرى المأهولة بالسكان والطرقات العامة.

وقال مصدر ميداني لـ"زمان الوصل" إنه تم رصد تجمعات لقوات تابعة لنظام الأسد في عدة نقاط من جبلي الأكراد والتركمان "سلمى، قمة النبي يونس، مرج الزاوية، بلدة ربيعة واقجة باير"، مع ورود معلومات باستمرار تدفق سيارات عسكرية محملة بالجنود والعتاد على طريق "الحفة -صلنفة" وطريق "اللاذقية -كسب" وطريق "اللاذقية -جسر الشغور" حتى قرية "مرج الزاوية".

وفي سياق متصل تعرضت بلدتا "الناجية" و"بداما" ومحاور الطرق المكشوفة لقصف عنيف من قبل المواقع العسكرية التابعة للنظام المتواجدة في "تلة غزالة" و"قلعة شلف" ومرصد "النبي يونس"، مع استمرار القصف براجمات الصواريخ على كافة مناطق ريف اللاذقية المحرر وريف إدلب الغربي.

ويستمر تحليق طائرات الاستطلاع الروسية الكبيرة "البجعة" فوق المنطقة بالتزامن مع تحليق طائرات الاستطلاع المسيرة عن بعد بشكل دائم ورصد كافة التحركات المدنية والعسكرية.

زمان الوصل
(12)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي