أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قتلى وجرحى في إدلب.. و"وحدات الحماية" تقصف مخيمات النازحين في "أطمة"

من القصف على مخيم أطمة - الأناضول

قضى 4 أشخاص وسقط عدد من الجرحى في بلدة "ترملا" بريف إدلب الجنوبي جراء تعرضها لقصف من قبل طيران النظام الحربي والطيران الروسي صباح اليوم الثلاثاء.

وأوضحت تنسيقيات الثورة أن الضحايا قضوا خلال قصف استهدف مركزا طبيا ومدرسة، فيما ارتفعت حصيلة ضحايا استهداف الطيران الحربي لمدينة إدلب يوم أمس الاثنين إلى 11 قتيلا، 8 منهم من عائلة واحدة كحصيلة نهائية.

وطال قصف الطيران بلدة "الغدفة"، وعندما توجهت فرق الدفاع المدني للمكان المستهدف كرر الطيران غاراته على فرق الدفاع المدني ما أدى لمقتل أحد عناصره وإصابة آخر بجروح، كما قضت امرأة في قرية "الصوامع".

مدينة سراقب في ريف إدلب الشرقي هي الأخرى مازالت تتعرض لغارات من طيران النظام الحربي والطيران الروسي متسببا في دمار في الممتلكات، ولم تسجل خلال ساعات الصباح أي إصابات بين المدنيين.

من جهة أخرى أكد ناشطون أن وحدات حماية الشعب YPG في عفرين قصفت بقذائف صاروخية مخيمات أطمة على الحدود السورية التركية، كما طال القصف مخيم "الجزيرة" ما أدى لسقوط أكثر من 12 جريحا.

زمان الوصل
(32)    هل أعجبتك المقالة (30)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي