أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

النار تشتعل بمرابض مدفعية النظام على سفح قاسيون و"جيش الإسلام" يقتل 15 عنصرا

محلي | 2018-01-04 21:28:57
النار تشتعل بمرابض مدفعية النظام على سفح قاسيون و"جيش الإسلام" يقتل 15 عنصرا
   ارشيف
زمان الوصل
أظهرت صفحات موالية صورا لحريق هائل اندلع على سفح قاسيون، مشيرة إلى أن الحريق ناتج "أحد المدافع إثر خلل فني"، فيما أكد ناشطون، وكما أظهرت تسجيلات مصورة، اشتعال الحرائق في مرابض المدفعية التي كانت تقصف مدن الغوطة الشرقية من جبل قاسيون.
وقال الناشطون إن الحرائق التي اندلعت على سفح قاسيون تسببت بانفجارات مستودعات الذخيرة.

وفي سياق غير بعيد أعلن "جيش الإسلام" مقتل 15 عنصرا من قوات النظام خلال اشتباكات اندلعت اليوم الخميس على جبهة "الزريقية" شرقيّ الغوطة الشرقية، أما على جبهة "حرستا"، فاستمرت الاشتباكات بين فصائل المقاومة وقوات النظام في محيط إدارة المركبات ومدينتي "عربين" و"حرستا"، كما جرت اشتباكات بين "فيلق الرحمن" وقوات الأسد على جبهات حي "جوبر".

وتأتي هذا التطورات في وقت واصل فيه طيران النظام الحربي والطيران الروسي الغارات على مدن وبلدات الغوطة الشرقية.

وأفادت تنسيقيات الثورة بأن مدينة "حرستا" تعرضت للقصف بأكثر من 23 صاروخ أرض -أرض من طراز "فيل"، كما تعرضت مدينة "عربين" لقصف مماثل طال كذلك مدن "دوما وسقبا وحمورية وبلدات مسرابا والنشابية وحزرما وأوتايا وحوش الصالحية".

وارتكبت طائرات النظام والطيران الروسي الليلة الفائتة مجزرة في بلدة "مسرابا" قضى فيها أكثر من 20 شخصا بينهم 11 طفلا وامرأة.



Ahmad
2018-01-05
من الواضح أن هذه التفجيرات حدثت بفعل فاعل, قد يكون أحد المتعاونين مع الثوار كرد فعل على قصف الغوطة من قاسيون
التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
طرق سرية ومعسكر ومهبط... ضابط يكشف معابر ميليشيا حزب الله إلى سوريا بالصور      جمعيات حقوق مدنية تطلب من قاض وقف تطبيق خطة ترامب للاجئين      اعتقال 12 إسرائيليا في قبرص بتهمة اغتصاب امرأة      "حميميم" تحت نيران مجهولة المصدر ومتفجرات كانت في طريقها للاذقية      الأمم المتحدة تدين استهداف محطة ضخ المياه في مدينة "معرة النعمان"      "أنروا": مقتل 18 موظفاً وخطف 28 آخرين في سوريا منذ 2011      منسقو الاستجابة: الأسد وروسيا استهدفا أكثر من 110 مدراس منذ بداية العام      زعيم المعارضة التركية يقترح على أردوغان إعادة العلاقات مع الأسد