أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يواصل التصعيد ضد الغوطة وحصيلة الضحايا ترتفع إلى 17 وعشرات الجرحى

اثار القصف على حرستا - جيتي

واصلت قوات النظام اليوم الأحد تصعيدها العسكري ضد مدن وبلدات الغوطة الشرقية، حيث قضى شخصان هما "علاء كريدي، وسامي كريدي"، وأصيب آخرون بجروح حرجة في مدينة "كفربطنا" جراء قصف مدفعي استهدف سوق المدينة، وذلك بحسب "الدفاع المدني"، فيما أصيب مدنيون بجروح بينهم امرأة وطفلة بقصف مدفعي بـ20 قذيفة استهدف منطقة "المرج".

وتعرضت الأحياء السكنية في مدينة "حرستا" وأطرافها خلال ساعات الليل الفائت وحتى اللحظة لقصف مدفعي بأكثر من 45 قذيفة مختلفة الأحجام مما أسفر عن أضرار مادية جسيمة في ممتلكات المدنيين.

وأشارت مصادر الدفاع المدني إلى أن 15 شخصا قضوا خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية في عموم بلدات الغوطة الشرقية منهم 9 مدنيين قتلوا في مدينة حرستا، و3 في قرية "أوتايا" و3 مدنيين في "كفر بطنا" و"مسرابا" و"النشابية" وثق ناشطون أسماء 12 شخصا منهم: "الطفل عبادة الشعار، الطفل يزن الشعار، الطفل غيث الشعار، الطفل عمر الشعار، الطفل محمود الشعار، طارق الشعار وزوجته، مؤيد جاد، عبد الرحيم بكيرة، محمد سليلو، الممرض عمران الشايب أحد الكوادر التمريضية من منطقة المرج، فراس باطية".

زمان الوصل
(35)    هل أعجبتك المقالة (35)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي