أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"تحرير الشام" تتصدى لقوات الأسد في ريف إدلب

عناصر "تحرير الشام" قتلوا وجرحوا أكثر من 10 عناصر لقوات النظام

تصدت "هيئة تحرير الشام" لمحاولة تقدم قوات النظام وميليشياته بريف إدلب الجنوبي اليوم الخميس وقتلت عددا من العناصر المهاجمة.
 
وقال مصدر عسكري من "تحرير الشام" لمراسل "زمان الوصل" إن مقاتلي الهيئة تصدوا لمحاولة تقدم قوات النظام والميليشيات الطائفية التابعة لها على قرية "المشيرفة" بريف إدلب الجنوبي الشرقي بعد اشتباكات عنيفة منذ صباح اليوم الخميس دون تقدم لأي طرف على حساب الآخر.

وأفاد المصدر بأن مقاتلي "تحرير الشام" قتلوا وجرحوا أكثر من 10 عناصر لقوات النظام واستحوذوا على جثث ضابطين وعنصر في الاشتباكات الدائرة بينهما. 

إلى ذلك استهدف عناصر "تحرير الشام" بقذائف الهاون والمدفعية وراجمات الصواريخ تجمعات قوات النظام والميليشيات التابعة لها في قريتي "أم تريكية" و"تل خنزير" بريف إدلب الجنوبي الشرقي. 

وتحاول قوات النظام المدعومة بالميليشيات الطائفية الأجنبية والمحلية التقدم إلى قرى ريف إدلب الجنوبي الشرقي، وتمكنت في الأيام الماضية من السيطرة على عدد من القرى في المنطقة وسط قصف مدفعي وصاروخي مكثف تتعرض له القرى والبلدات.

زمان الوصل
(40)    هل أعجبتك المقالة (43)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي