أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الفيتو الروسي العاشر ينهي عمل اللجنة الدولية للتحقيق بكيماوي الأسد

أرشيف

استخدمت روسيا الخميس حق النقض (الفيتو) العاشر ضد تحرك من مجلس الأمن الدولي بشأن سوريا منذ بدء الثورة في آذار مارس/2011 لتعطل مسودة قرار أعدتها أمريكا لتجديد تفويض تحقيق دولي يسعى لتحديد المسؤول عن هجمات كيماوية بسوريا.

وينتهي تفويض اللجنة المشتركة بين الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية بحلول منتصف ليل يوم الخميس. كان التحقيق قد خلص إلى أن الحكومة السورية استخدمت غاز "السارين" المحظور في هجوم في الرابع من نيسان أبريل في مدينة "خان شيخون" الذي قتل وجرح جراءه العشرات.

ويحتاج صدور القرار إلى موافقة تسعة أعضاء مع عدم استخدام الدول الخمس الدائمة العضوية، وهي الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا وبريطانيا والصين، لحق النقض.

وسحبت روسيا مسودة قرار منافسة أعدتها لتجديد التفويض وذلك قبل قليل من تصويت المجلس على المسودة الأمريكية.

زمان الوصل - رصد
(41)    هل أعجبتك المقالة (38)

الهاشمي

2017-11-17

بشار الكلب لن يجرأ ولو مرة الضرب بالكيمياوي بدون ان يستلم الضوء الاخضر من سيده الموتور بوتين وهذا هو سر الفيتوات للمرة العاشرة ! الغرب يحاول اسقاط بوتين والضحية الابرياء من فلذات اكبادنا في سوريا واخرها حرستا بالكلور هذا عدا سرقة المساعدات والحصار المطبق - ولكن الا تستطيع الدول المعنية ان تسقط المساعدات جوا ؟ اين العالم اللاخرس ام ان الارض والخلق جميعا قد ماتوا ودفن معهم ضمائرهم وانسانيتهم من هذا المشهد المروع فحتى الحربان العالميتان كانتا جبهتان عسكريتان ام اليوم فالجبهات كلها ضد شعب اعزل يا عااااااااااااااااااااااااااالم يا اخرس..


سوري

2017-11-17

اي و شوف الفرق ؟ يعني اذا طلع قرار شو بيصير؟؟؟ مطمطة ع الفاضي و مفكرين الشعب غبي و ما فهمان اللعبة بس ما طالع شي بالايد.


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي