أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

سجن شاب لاطلاعه علي رسائل صديقته

حكمت إحدي المحاكم في جمهورية التشيك علي شاب 32 عاما بالسجن أربعة أشهر مع إيقاف التنفيذ لسرقته الهاتف المحمول الخاص بصديقته السابقة والاطلاع علي رسائلها النصية. وعاقبت المحكمة التشيكية بيتر كولداس علي "انتهاكه لسرية البريد المرسل" بعد ما ذهب إلي منزل صديقته السابقة في يوليو الماضي وغادره ومعه هاتفها المحمول. ثم قرأ رسائلها وأرسلها لنفسه ،وقيم القاضي سلوكه بوصفه خطرا علي المجتمع". وقال الشاب المذنب وهو غير مصدق ما حدث "لا أفهم علي الإطلاق كيف يمكن للمحكمة أن تحكم علي بمثل هذا الحكم". وبعد نشر الخبر في الصحيفة مزحت مجموعة من الشابات في مقهي بالعاصمة براج قائلات إن السجون ستمتليء بالتشيكيين الغيورين المدانين بالإطلاع علي رسائل هواتف صديقاتهم. ونقلت الصحيفة عن زدينا بروكوبوفا من جمعية روزا المناهضة للعنف الأسري قولها "إنها الخطوة الأولي لتعريف الأشخاص ذوي الميول العنيفة أنه ليس من حقهم التصرف بهذا الشكل". وذكرت الصحيفة علي لسان مستشار الزواج بيتر سمولكا أن "حالات الخيانة الزوجية التي يكشف عنها عادة هذه الأيام تكون بسبب شريك ميال إلي الشك يقرأ الرسائل النصية الخاصة بالشريك الآخر. وكثيرا ما تعكر صفو الزواج بلا جدوي

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي