أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أسعار النفط تغلق نصف صحف الجزائر

أرشيف

قال "جمال كعوان" وزير الإعلام الجزائري، الإثنين، إن قرابة نصف صحف البلاد توقفت عن الصدور خلال السنوات الثلاث الماضية، بسبب شح الموارد الناجم عن الصدمة النفطية.

وأضاف كعودان في تصريحات لإذاعة محلية حكومية، أن "26 جريدة يومية و34 أسبوعية، توقفت عن الصدور مند بداية الأزمة المالية في الجزائر عام 2014.

وتعيش الجزائر أزمة اقتصادية بسبب تراجع أسعار النفط عالميا، منذ 2014، وفقدت 50 بالمائة من مواردها جراء هذا الوضع.

وتمثل عائدات النفط 97 بالمائة من دخل البلاد من العملة الأجنبية و60 بالمائة من موارد الموازنة العامة، وتقول السلطات أن البلاد فقدت.

ويبلغ عدد الصحف الناشطة في الجزائر حتى 2014، نحو 140 صحيفة.

وزاد الوزير الجزائري: "هناك سب آخر ثانوي، مرتبط بانتشار الصحافة الإلكترونية وانتشار المعلومات بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي".

ونهاية العام الماضي، قال وزير الإعلام السابق حميد قرين، إن "سوق الإعلانات التي تأتي من مؤسسات الدولة تراجعت بنسبة 65 بالمائة خلال 2015 و2016، بسبب تراجع مداخيل النفط".

وتبلغ سوق الإعلانات في الجزائر بين الدولة والخاص قرابة 200 مليون دولار سنويا، وفق أرقام وزارة الإعلام نشرت في 2015.

الأناضول
(9)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي