أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"سوريا الديمقراطية" تسيطر على مزارع في دير الزور، وخطوط التماس تقترب مع التنظيم في الرقة

تستمر معركة السيطرة على مدينة الرقة للشهر الرابع على التوالي - جيتي

أعلنت ميليشيات "سوريا الديمقراطية" اليوم الأربعاء السيطرة على 10 مزارع على محور "مركدة" في ريف دير الزور، مشيرة إلى أن قواتها تقدمت الليلة الفائتة مسافة 2 كم عقب مواجهات مع عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية".

وأضافت الميليشيات أن مقاتليها يحاصرون عناصر التنظيم في قرية "الهرموشية" على محور "الجزرات".

أما في الرقة فأكدت حملة "الرقة تذبح بصمت" أن الاشتباكات تدور بشكل عنيف في حي "الكهرباء"، مشيرة إلى تعرض المدينة إلى 117 غارة جوية شنها طيران التحالف الدولي خلال 72 ساعة، فيما تعرضت منطقة مدرسة "جواد انزور" والقسم الغربي من المدينة لقصف مدفعي من قبل "سوريا الديمقراطية".

وتستمر معركة السيطرة على مدينة الرقة للشهر الرابع على التوالي، وارتفعت وتيرة المعارك خلال الشهر الأخير مقارنة ببداياتها.

وذكرت الحملة أن تواجد التنظيم داخل مدينة الرقة يقتصر على منطقة المشفى الوطني بامتداد ثانوية "الرشيد" وثانوية "الفنون النسوية" والملعب البلدي والمنطقة المحيطة به، فيما تحاول "سوريا الديمقراطية" تقطيع المنطقة الواقعة تحت سيطرة التنظيم إلى جيوب صغيرة لتسهيل السيطرة عليها.
وشهدت مدينة الرقة انخفاض في عدد الغارات الجوية خلال الأسبوع الأخير، وذلك لضيق منطقة سيطرة التنظيم في الرقة واقتراب خطوط التماس بين القوى المتقاتلة على الأرض.

وفي السياق نفسه عمد التنظيم إلى تجميع عدد كبير من المدنيين في كلٍّ من الملعب البلدي ومبنى "المشفى الوطني"، مستخدماً إياهم كدروع بشرية، فيما استهدف طيران التحالف الدولي عدداً من الأبنية السكنية في حي "التوسعية" خلال الأسبوع الماضي مسبباً مجزرة راح ضحيتها قرابة 45 مدنياً من المحاصرين، واستهدف التحالف الدولي منطقة "التوسعية" أمس الثلاثاء بأكثر من 45 غارة بالإضافة إلى أكثر من 450 قذيفة مدفعية.

ويعيش المدنيون داخل الأحياء المحاصرة أوضاعا كارثية للغاية من نقص كبير في المواد الغذائية والمياه الصالحة للشرب وانعدام الرعاية الطبية.

زمان الوصل
(26)    هل أعجبتك المقالة (28)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي