أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

بعد تسريبات الاتفاق الإيراني -التركي.. مظاهرات جنوب دمشق رافضة للتهجير القسري

محلي | 2017-09-14 10:56:28
بعد تسريبات الاتفاق الإيراني -التركي.. مظاهرات جنوب دمشق رافضة للتهجير القسري
   من مظاهرات جنوب دمشق - ناشطون
خرج أهالي بلدات جنوب دمشق الخاضعة لسيطرة المقاومة السورية "يلدا"، "ببيلا"، و"بيت سحم" في مظاهرات رافضة للتهجير القسري والتغير الديمغرافي بموجب اتفاق المدن الأربع "كفريا والفوعة -مضايا والزبداني".

وأفاد مراسل "زمان الوصل" بأن المئات من أهالي "يلدا" ومختلف الشرائح خرجوا أمس الأربعاء من مسجد "يلدا" الكبير عقب صلاة العصر وجالوا شوارع المنطقة باتجاه بلدة "ببيلا" مرددين هتافات تعبر عن تمسكهم بمناطقهم ورفضهم التام لأي مشروع أو قرار يقضي بتهجيرهم من المنطقة ومطالبين بحل يحفظ لهم بقاءهم في مدنهم. 

وأكد المراسل أن المئات من المدنيين أيضا خرجوا من بلدتي "ببيلا" و"بيت سحم" واجتمعوا بالقرب من حاجز "سيدي مقداد". 

في السياق ذاته أصدرت الفصائل العسكرية العاملة في جنوب دمشق بيانا أعلنت فيه رفضها لكافة الاتفاقيات أو المشاريع التي من شأنها التهجير القسري لقاطني منطقة جنوب دمشق.

ووقع البيان "جيش الأبابيل – جيش الإسلام – شام الرسول – حركة أحرار الشام – فرقة دمشق – أكناف بيت المقدس".

وتأتي المظاهرات بعد تسريبات صحفية انتشرت يوم أمس، على صحيفة "الشرق الأوسط" السعودية وتحدثت عن ملامح صفقة تركية -إيرانية برعاية روسية، تتضمن مقايضة وجود عسكري في إدلب مقابل سيطرة إيرانية على جنوب دمشق وتوسيع منطقة "السيدة زينب".
دمشق - زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
0237
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
مع اقتراب الاستفتاء الكردي.. تركيا ترفع مستوى مناوراتها العسكرية قرب الحدود العراقية      بعد أن قُتل فيها 3 من قادته.. "جبال الشومرية" تبتلع 6 عناصر من "لواء الرضا"      مقتل 9 مدنيين في الرقة.. والمعارك تحتدم بين "سوريا الديمقراطية" وتنظيم "الدولة" وسط المدينة      هكذا تورط ضباط النظام في سرقة آثار قلعة "حارم" وتهريبها      النظام يقصف مناطق تواجد "سوريا الديمقراطية".. وموسكو تكرر تحذيرها لواشنطن      بعد غياب 7 سنوات فيروز تطرح ألبومها "ببالي" عبر الانترنت      فولفسبورج يفرض التعادل على بايرن ميونيخ ويحرمه فرصة العودة للصدارة      واشنطن تدين مقتل عروبة بركات وابنتها وتؤكد مراقبة التحقيقات عن كثب