أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

خمسيني في "الغوطة" يفارق الحياة بعد رؤية طفله مقتولا برصاص قناص النظام

الطفل "خالد الدقر"

أفاد "مركز الغوطة الإعلامي" بأن الخمسيني "علاء الدقر" فارق الحياة أمس السبت في مدينة "حرستا" في الغوطة الشرقية بعد رؤية ابنه قتيلا برصاص أحد قناصي النظام.

الطفل "خالد الدقر" (13 عاما) قضى برصاص أحد القناصة بينما كان مع اثنين من رفاقه يبحثون في حاويات القمامة عن قطع البلاستيك وأكياس النايلون والحطب أو أي شيء يمكن بيعه بهدف مساعدة أهلهم.

وأوضح "مركز الغوطة" أن طفلا كان برفقة "خالد" كتبت له الحياة رغم إصابته برصاصة متفجرة في صدره، بينما لاذ الثالث بالفرار.

ولم يتمكن الأطباء في الغوطة الشرقية من إنقاذ "خالد" لعدم توفر الإمكانيات الطبية اللازمة بسبب الحصار المفروض على الغوطة.

الأب "علاء الدقر" (أبو علاء" لم يتحمل رؤية ابنه الطفل، ليشاء القدر أن يفارق الحياة ملتحقا به.

زمان الوصل
(81)    هل أعجبتك المقالة (58)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي