أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

بالصور والوقائع الدامغة.. "زمان الوصل" تميط اللثام عن مجزرة شبيحة أصيلة بحق المدنيين في الهوات

محلي | 2017-09-05 18:48:15
بالصور والوقائع الدامغة.. "زمان الوصل" تميط اللثام عن مجزرة شبيحة أصيلة بحق المدنيين في الهوات
   *صور المجزرة تكشف عن ضحايا شقت لحوم أجسادهم بشكل مثير للصدمة
إيثار عبد الحق-زمان الوصل-خاص
*صور المجزرة تكشف عن ضحايا شقت لحوم أجسادهم بشكل مثير للصدمة
*"أبو كاظم" علوي أراد حفظ حق الجوار فصفاه أبناء طائفته شبيحة أصيلة
*جريمة موصوفة استهدفت بيوت الأقلية، فأشار إليها إعلام النظام بعبارة "مشاجرة أهلية".

ارتكب شبيحة أصيلة مجزرة مروعة راح ضحيتها 16 من المدنيين في قرية الهوات المجاورة المأهولة بعائلات سنية من عشيرتي النعيم والحديدين، وهذه الأخيرة ينتمي إليها بعض كبار مسؤولي النظام وفي مقدمتهم وزير دفاعه "العماد فهد جاسم الفريج"، وقائد سلاح المدفعية والصواريخ " اللواء جمعة الجاسم".

المعلومات التي جمعتها "زمان الوصل" تقاطعت عند القول بهجوم شنه شبيحة "أصيلة" الموالية على جيرانهم في "الهوات" يوم الاثنين، بعد مصرع شبيح يدعى "حيدر محمود مرهج" يكنى أبو سليمان بطلق ناري أرداه قتيلا، وتم العثور على جثته عند مفرق "الهوات"، وهي قرية صغيرة للغاية تتبع لمنطقة محردة.

إثر مصرع "مرهج" عمد شبيحة "أصيلة" إلى شن غارة شعواء على "الهوات"، واستهدفوا منزل "هزاع الحديدي" الملقب "أبو صفوك" فأردوا 9 أشخاص من عائلته وحدها، منهم 3 أطفال وامرأتان، كما استهدفوا عائلة "الجويد" وصفوا 6 من أفرادها.

وأفادت مصادر خاصة لجريدتنا، أن القتيل "مرهج" واحد من شبيحة التعفيش الذين رباهم النظام وأطلق لهم العنان ليعيثوا فساد في مناطق السنة، باعتبار دماء وأموال هؤلاء "حلال"، وقد أثار مصرعه جنون رفاقه في القتل والتعفيش، فهاجموا الهوات واتجهوا نحو بيت "أبو صفوك" الذي لم يكن لديه أو لدى أبنائه سلاح ليدافعوا به عن أنفسهم، وعندما رأوا الشر يتطاير من عيون الشبيحة وعرفوا أنهم عازمون على تصفيتهم، قالوا لهم افعلوا ما شئتم بنا ولكن لا تقربوا النساء، فعمد المرتزقة الطائفيون إلى تصفية الرجال، ثم دخلوا على النساء والأطفال فقتلوا ما استطاعوا منهم، وفق ما روى مصدرنا عن لسان ناج من المجزرة.

واللافت أن كبرى صفحات النظام الموالية اعترفت بالمجزرة، ولكن تحت مسمى "مشاجرة أهلية" بين أصيلة والهوات، قائلة إن 11 شخصا سقطوا في "المشاجرة" دون أن تذكر خلفياتها، أو توضح أن الضحايا كلهم من طرف ولون واحد، وأن المجرمين من لون طائفي مغاير، ودون حتى أن تكترث بضحية من الطائفة العلوية صفاه أبناء طائفته نفسهم خلال المجزرة.


واستطاعت مصادرنا تصوير مقطع يوثق لحظات تشييع 9 ضحايا من عشيرة الحديدين، تم دفنهم في منطقة "تل حلاوة" التي تعد مسقط رأسهم، فيما دفن 6 آخرون من عشيرة النعيم في الهوات.

واستقبلت "تل حلاوة" ظهر اليوم 7 توابيت، تابوتان منها مغطيان، ضما امرأتين وطفلا، فيما ضم أحد التوابيت الطفل هزاع ابن شحادة مع أبيه شحادة (الطفل هزاع هو صاحب الصورة التي يبدو فيها لحم فكه مشقوقا، وشحادة هو الضحية التي يبدو ظهرها مشقوق اللحم بشكل مثير للصدمة، وقد قامت زمان الوصل بتغطية الصور لقساوتها المفرطة).



وقد أكدت مصادرنا أن قتيل أصيلة "حيدر مرهج"، يعد من أشد شبيحة النظام في المنطقة حبا للنهب (التعفيش)، وقد مارس هذا الأمر في قرى ومدن حماة، ولاسيما حلفايا، ولذلك فإن تاريخه معروف وسجله حافل.


وكشفت مصادرنا عن أن قرية "الهوات" تقطنها أغلبية علوية، وأن السنة البدو الذين يسكنون فيها لايتجاوز عددهم 3 بيوت من أصل نحو 20 بيتا في هذه القرية الصغيرة والمغمورة.

وأفادت أن "مرهج" قتل على طريق "معرزاف"، ولكن هناك من ألقى جثته قرب "الهوات" لغاية ما، اتضحت من خلال تعمد هجوم شبيحة أصيلة على بيوت السنة فقط، وعندما حاول شخص من الطائفة العلوية حفظ حق الجوار والدفاع عن عائلة "أبو صفوك" الذين يقطنون القرية منذ عدة عقود، بادر شبيحة أصيلة لقتل ابن طائفتهم، حتى لايقف في وجه إجرامهم
وأبانت المصادر أن الضحية العلوي الذي قتله شبيحة أصيلة يدعى "مصعب محمد" ويكنى "أبو كاظم" وهو يقطن "الهوات.

لمشاهد فيديو التشييع (اضغط هنا)

"زمان الوصل" تضع جريمة "الهوات" برسم جميع المنظمات الحقوقية في العالم، وتبدي استعدادها لتزويدهم بكل التفاصيل المحيطة بالمجزرة.
أسماء ضحايا مجزرة الهوات
**عائلة هزاع الشحود "أبو صفوك":
1. عيسى بن هزاع
2. جمعة بن هزاع
3. صفوان بن هزاع
4. عيسى بن هزاع
5. صفوك ابن صفوان (طفل)
6. شهد بنت صفوان (طفلة)
7. هزاع ابن شحادة ( طفل بعمر 6 سنوات تقريبا)
8. ياسمين 
9. جملية
**الضحية: مصعب محمد "أبو كاظم"
**عائلة الجويد:
1. محمد الجويد (موظف في بلدية معرزاف)
2. عمر بن محمد الجويد (طفل)
3. يسرى النزال
4. آلاء الجويد (طفلة)
5. سارة (أم محمد الجويد)
6. ياسمين (زوجة محمد الجويد)
المصابون:
1. محمد بن جمعة هزاع (طفل عمره نحو 10 سنوات، في العناية المشددة)
2. اياد بن شحادة هزاع (عمره 15 سنة، إصابة بالغة).
3. زوجة عيسى هزاع.


التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
بأوامر روسية.. ميليشيا "حزب الله" تنسحب بشكل كامل من مدينة "معلولا"      النقطة التركية ما زالت "ثابتة"!.. فيما تمر مليشيات النظام أمامها لاحتلال "مورك"      ريال مدريد يعلن إعارة الياباني كوبو إلى مايوركا      بلجيكا.. حزب فلمنكي يعرض على ترامب شراء الإقليم      واشنطن تتوعد بمعاقبة كل من يساعد ناقلة النفط الإيرانية      السجن 9 سنوات لشاب سوري بتهمة قتل ألماني      الجزائر.. وفاة 5 أشخاص في تدافع خلال حفل غنائي      الرقة.. "آساييش" تعتقل عددا من النساء والرجال بتهمة الانتماء لخلايا التنظيم