أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حوض الفرات يبتلع نحو 300 قتيل ومفقود للنظام

اعترفت الصفحات الموالية بأن هناك نحو 100 مقاتل مازالوا في عداد المفقودين حتى الآن

علمت "زمان الوصل" من مصادر أهلية داخل مدينة "سلمية"، بريف حماة الشرقي، أن المشفى الوطني، استقبل الأحد، نحو 50 جثة تعود لعناصر النظام، وميليشياته، الذين قتلوا قبل 3 أيام بحوض الفرات، إثر هجوم عنيف لتنظيم "الدولة الإسلامية" على قرى "العطشانة، المقلة، سليم الحماد، البوحمد، الحويجة، غانم العلي، وزور شمر"، والواقعة جنوب شرق الرقة.

كما أكدت مصادر خاصة، أن نحو 150 جثة تعود لمقاتلين من النظام، قتلوا في القرى المذكورة، وصلت أمس أيضاً، إلى مشفى مطار "كويرس"، بحلب.

واعترفت صفحات موالية، بأن النظام فقد نحو 300 مقاتل، معظمهم طلاب بـ"الكلية الجوية"، في حوض الفرات. وأنه تم العثور على نحو 200 جثة بعد أن تمكّن النظام، وبمساعدة جوية كثيفة من الطيران الروسي من استعادة القرى المذكورة صباح أمس.

كما اعترفت الصفحات الموالية بأن هناك نحو 100 مقاتل مازالوا في عداد المفقودين حتى الآن.

زمان الوصل
(29)    هل أعجبتك المقالة (35)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي