أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"الرشيد".. حي رقاوي جديد تضمه "سوريا الديمقراطية" إلى سيطرتها

دمار في منطقة الجامع القديم شرق مركز مدينة الرقة - ناشطون

أعلنت ميليشيا "قوات سوريا الديمقراطية" سيطرتها على حي جديد الليلة الماضية بعد مواجهات مع تنظيم "الدولة الإسلامية" في الجهة الشرقية لمدينة الرقة، وذلك بعد عشرات الغارات الجوية لطيران التحالف والتي حصدت أرواح أكثر من 100 مدني خلال اليومين الماضيين.

وذكرت غرفة عمليات "غضب الفرات" التابعة لميليشيا "قوات سوريا الدمقراطية" إن عناصرها سيطروا على حي "الرشيد" بالكامل في الجهة الشرقية لمدينة الرقة، مؤكدة مقتل 8 عناصر لتنظيم "الدولة الإسلامية" واستيلائها على كمية من الأسلحة والذخائر.

وأضافت غرفة العمليات التي يقودها حزب "الاتحاد الديمقراطي" أن مسلحيها تقدموا على حساب التنظيم في أحياء "المرور" و"النهضة" و"البريد" في المدينة، مشيرة إلى إخراج العشرات من المدنيين المحاصرين داخل الرقة نتيجة المعارك، بينهم 5 جرحى نتيجة انفجار لغم قتل اثنين منهم.

وفي السياق، قالت حملة "الرقة تذبح بصمت" إن قصفا مدفعيا للقوات المدعومة أمريكياً طال حيي "الثكنة" و"المرور" صباح اليوم وسط اشتباكات مع التنظيم في هذه المناطق، لافتة إلى أن تنظيم "الدولة" شن هجوماً على مواقع مسلحي "سوريا الديمقراطية" شمال دوار "البرازي".

وأشارت الحملة إلى أن طيران التحالف شن أكثر من 100 غارة على المدينة خلال الأيام الثلاثة الأخيرة حصت أرواح قرابة 120 مدنيا من أهالي الرقة.

يشار إلى أن المعارك بين ميليشيات "سوريا الديمقراطية" وتنظيم "الدولة" انتقلت في 6 حزيران/يونيو الماضي إلى أحياء مدينة الرقة بدعم من قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، وسقط خلالها مئات المدنيين قتلى أغلبهم نتيجة الغارات الجوية لطيران التحالف.

زمان الوصل
(32)    هل أعجبتك المقالة (30)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي