أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

استنفار في مشفى "السلمية" بعد وصول 33 قتيلا وجريحا للنظام

مشفى السلمية

أفاد مراسل "زمان الوصل" في حماة بأن استنفارا كبيرا يشهده المشفى الوطني في مدينة "السلمية" لكامل كوادره، نتيجة أعداد القتلى والجرحى الهائلة من عناصر النظام وميليشياته الموالية، والذين يسقطون في المعارك الدائرة مع تنظيم "الدولة الإسلامية" في البادية.

وأضاف نقلا عن مصادر طبية في المشفى أنه تم إفراغ الأخير من معظم المرضى المدنيين يوم أمس السبت، بعد وصول 7 قتلى و26 جريحاً دفعة واحدة، من المعارك الدائرة في ريف حماة الشرقي، محور أثريا ـالرصافة، وريف الرقة الجنوبي.

وذكرت المصادر الطبية لـ"زمان الوصل" أن 13 قتيلاً وجريحاً للنظام وصلوا من محور إثريا ـ الرصافة، و 20 جريحاً، حالة بعضهم خطيرة جداً، وصلوا من ريف الرقة الجنوبي.

من جانب آخر، علمت "زمان الوصل" أن ميليشيا "صقور الصحراء" التي تقاتل إلى جانب قوات النظام بريف حماة الشرقي، انسحبت من المعارك قبل 3 أيام، وعادت إلى اللاذقية، بعد خلافات شديدة مع ضباط النظام، إثر استهداف ميليشيا "صقور الصحراء"، لقافلة نفط تابعة للنظام بالمدفعية الثقيلة، ما أدى إلى تدمير بعض آلياتها بشكل كامل.

ولم تحقق حملة النظام العسكرية على التنظيم، بريف "السلمية" الشرقي (عقيربات)، والتي كبدته خسائر فادحة، أي تقدم يذكر حتى الآن، بالرغم من مضي أكثر من شهرين على انطلاقتها.

ريف حماة - زمان الوصل
(47)    هل أعجبتك المقالة (44)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي