أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

دعاره على الطريقه الإسلاميه ..... فاطمه الهلال

مقالات وآراء | 2007-08-10 00:00:00
إن الطبيعه البشريه لايمكن إصلاحها بالوعظ المجرد وحده فهي كغيرها من ظواهر الكون تجري حسب نواميس معينه ولا يمكن التأثير في شيء قبل دراسة ما جبل عليه ذلك الشيء من صفات أصيله.

يقول (باكون): لكي تسيطر على الطبيعه يجب عليك أولاً ان تدرسها.
الدكتور علي الوردي في وعاظ السلاطين ص 6

يغص عالمنا الإسلامي والعربي بالكثير من الامراض الإجتماعيه التي يئن تحتها أفراد المجتمع ولهذه الأمراض أسباب لاشك ان أبرزها أن يُطلب من البشر أن يكونوا عكس طبيعتهم البشريه ليتحولوا الى ملائكه يسبّحون الله ويعبدونه ليل نهار ويقتلون كل رغبه طبيعيه في داخلهم خلقها هذا الإله والذي يصيح الوعاظ باسمه ان هذه الرغبات شر يجب كتمانها الى أجل غير مسمى حتى يجد كيس أسود مناسب, وحين يدرك الانسان ان هذا الشيء مستحيل يحاول ان يبتكر طرق وسبل ملتويه تحميه من جور الوعاظ والسلاطين وتؤمن له نوع من الراحه النفسيه حتى لا يشعر بالذنب نتيجه لانتهاكه هذه القوانين والشرائع الجائره.

مجتمعنا السعودي أحد اكثر المجتمعات تخلفاً ومعاناةً بسبب ثقافة العيب والحرام والخصوصيه وكأن الخصوصيه تعني بأننا شعب الله المختار الذي لا يحل له ما أحل لغيره من المجتمعات, يعيش الانسان السعودي في عالم غريب فهو معزول عن الجنس الآخر منذ الطفوله وهي سن البراءة, فتعيش البنت في معزل عن الولد والولد كذلك, في المرحله الإبتدائيه والمتوسطه حتى الجامعه حتى ظن كل طرف بأنهم لايلتقيان الا لممارسة الجنس تحت مظله شرعيه وغير ذلك حرام وهلاك للانسان وعقيدته لذلك من الطبيعي ان ترى نظرة الرجل للمرأه التي تتكلم مع الرجال وتعتبرهم أصدقاء نظره سيئه جداً لأنهم تربوا منذ الصغر بأن أي رجل يلتقي بامرأة فهو بالتأكيد لممارسة الجنس معها ولغير ذلك لا يلتقيان وأصبحت المرأة تظن بأن كل من يتكلم معها من الرجال ويمزح كصديق بأنه يريدها كصديقه حميمه لقد شوهوا تلك العلاقه البريئه الصادقه بين الانسان ومثيله في الانسانيه بغض النظر عن جنسه, كان هناك حديث بيني وبين اختي عن هذا الموضوع الذي كثيراً مايثير ضحكنا من الواقع المؤلم فعندما تذهب للعمل وترى ميوعة البنات وضحكاتهن العاريه لاجتذاب الرجال والتأثير عليهن للفوز برقم موبايل مدفوع الفاتوره أو بابتسامه وغمزه وخاب ظن غالبيتهن وهذا شيء متوقع, هذه المرأه ليس سيئه بطبعها ولكنها تربت ان تكون كذلك وفي ذهنها أن هذا الشيء الطبيعي بين الرجل والمرأة أما الاحترام بين الجنسين واحترام مكان العمل فلا يوجد في قاموس أغلب السعوديين لأن مفهوم التعاون والاشتراك بمكان عمل واحد بين جنسين غريب,حتى لو أردنا ان نصحح من وضع هذا العالم المريض وكم من الشركات جعلت نساء يعملن لديهن وكان مقياسهم الحقيقي الكفاءه بغض النظر عن الجنس ولكن كان هناك مضايقات من أصحاب العقول المتحجره والمريضه المهووسه بالجنس وهم بكل تاكيد هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر- وأشك بأن العكس صحيح – تحكي لي احدى الزميلات بان هناك حملات تفتيش مفاجئه من قبل تلك الفئه لترى ان كانت جهة العمل تطبق الشرع الالهي العظيم ام لا, هل تعزل جهة العمل المرأه لوحدها في مكتب ذو جدران اسمنتيه ضخمه أم لا وأثناء الزياره تعم الفوضى المكان ويحار المسؤول أين يضع هذه الأنثى التي تحمل بذرة الفساد في داخلها لكي لايثير غضب الهيئه, إنه لظلم كبير...

هناك الكثير من الشباب يصرحون بأن هناك البعض منهم يثار جنسياً حتى لو رأى خيال أسود أو كيس زباله أو عنز يتجه به صاحبه ليذبحه في أقرب مطبخ للمندي بعد أن ذبحوا المرأه من الوريد الى الوريد.
ومن الاحتيالات الجديده او القديمه لايهم المنتشره في العالم الاسلامي الزواجات المؤقته المتعددة الاسماء وذات المعنى او الهدف الواحد ( زواج البوي فرند- السياحي- المسيار- المتعه- الصيفي .... الخ) وربما هناك الكثير فلايهم لدى من يريد ممارسة الجنس تحت ستار ديني حتى يبقى مرتاح البال والضمير ولايقع في صراع مع القوى الدينيه التي تخرجه من دائرة الاسلام, لقد جائني في الخبر في موقع العربيه.نت ليوم الجمعه الموافق 3/8/2007م (قال رئيس مجلس ادارة الجمعيه الخيريه لرعاية الأسر في الخارج ان اجمالي ما انفقه السائحون السعوديون على الزواج السياحي خلال 36 شهراً بلغت تكلفته 100 مليون ريال).
يبرر البعض من العبيطين هذه الزواجات بحجج سخيفه كسخافة عقولهم بأن المواطن السعودي يسافر في أمان الله وفجأه يرى نفسه في دول شرق آسيا أو اي بلد أجنبي آخر ويرى المتربصين به من السماسره في المطارات والفنادق والشقق المفروشه يجرونه لكي يتزوج ويمارس الجنس وهو مرتاح البال بشرط أن يجهز فلوسه المتلتله على قلبه(ياعيني على السعودي زي القطه المغمضه ومدخلش دنيا كما يقول الأخوه المصريين) ,هل تضحكون علينا أم على أنفسكم أيها الأغبياء؟!!
ابو زهدي
2007-08-11
هل انجبتك امك يا بنت الهلال على هذه الطريقه ام بطريقة اخرى . لا اظن انك امك انجبتك بطريقة الدعارة الاسلامية بل انجبتك بطريقة الدعارة الصهيونية
التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
تقرير.. "قسد" تخرق العقوبات الأمريكية والأوروبية وتدعم الأسد بالنفط والغاز      عنصرية "باسيل" تلاحقهم إلى ألمانيا: الظروف باتت مواتية لعودة اللاجئين السوريين      بنك لبناني يبدأ تصفية التزاماته بعد العقوبات الأمريكية      "تحرير الشام" تفرج عن الناشط الإعلامي "أحمد رحال"      بعد اتساع حملة الشجب.. داخلية الأسد تنفي تعرض أيتام دار "الرحمة" للضرب      البدري مدربا للمنتخب المصري لكرة القدم      وفاة الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي      بحجة كتابات على الجدران.. الأسد يعتقل 30 شابا في الزبداني