أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قصف جوي يقتل 12 فرداً من عائلة واحدة جنوب الحسكة

من ريف الحسكة - أرشيف

قضى 12 مدنيا من عائلة واحدة وأصيب آخرون، يوم الأحد، في قصف جوي استهدف قرية "تل الشاير" بريف الحسكة قرب الحدود مع العراق، فيما تشهد المنطقة الحدودية معارك "كر وفر" بين تنظيم "الدولة الإسلامية" وبين "ميليشيا "الحشد الشعبي" العراقية.

ذكرت وكالة "أعماق" التابعة لتنظيم "الدولة" إن 12 شخصاً من عائلة واحدة معظمهم أطفال ونساء قتلوا "جراء قصف أمريكي على منزل في منطقة "تل البشائر" (تل الشاير) قرب الحدود السورية العراقية.

وجاء هذا القصف، عقب إعلان التنظيم في بيان أن عناصره هاجموا موقعاً لميليشيا "الحشد الشعبي" قرب معبر "تل صفوك" الحدودي، وقتلوا 3 عناصر وأصابوا آخرين، مشيراً إلى أن عناصر عادوا إلى مواقعهم سالمين.

في المقابل، قالت ميليشيا "الحشد الشعبي" على موقعها في "الإنترنت" إنها قتلت 8 عناصر لتنظيم “"الدولة" خلال صد هجوم بخمس سيارات استهدف فتح ثغرة في ساتر الحدود بين البلدين. 

وذكرت أنها أرسلت قوة إضافية إلى الحدود مع سوريا وكلفتها بحفر خندق أمني وإنشاء ساتر ترابي في تلك المنطقة لمنع عناصر التنظيم من اختراق الحدود والهجوم على تجمع "الحمدانية" السكني.

وكانت مجموعة من عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" هاجموا مواقع مسلحي حزب "الاتحاد الديمقراطي" في محطة المياه وحاجز المفرق غربي مدينة "الشدادي"، ما أدى إلى اندلاع اشتباكات أوقعت قتلى وجرحى من الجانبين، كما قصف المهاجمون المدينة بعدد من القذائف أدت إلى إصابة 3 مدنيين على الأقل.

يذكر أن ميليشيات "الحشد الشعبي" وبمساندة طيران الجيش العراقي سيطرت قبل نحو أسبوعين، على معبر "تل صفوك" عقب هجوم ليلي ضد تنظيم "الدولة" ضمن عمليات عسكرية واسعة نفذتها غربي محافظة "نينوى" العراقية.

الحسكة - زمان الوصل
(19)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي