أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل وجرح 30 عنصراً للنظام في اليوم الأول من حملته قرب "السلمية"

من ريف السلمية - ناشطون

قتل 5 عناصر من ميليشيا "الدفاع الوطني"، وأصيب 25 آخرون بريف السلمية الشرقي، في أول أيام الحملة العسكرية لقوات النظام ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" هناك.

وذكرت مصادر طبية من داخل مشفى "السلمية" الوطني لـ" زمان الوصل"، أن من بين قتلى النظام قائد في ميليشيا "الدفاع الوطني" (مجموعات العقاب) يدعى" وائل جاكيش" إضافة إلى كل من "على الحاج، خليل الأحمد، حسن منصور ومحمد درنوح".

وقالت مصادر ميدانية، إن هذه الحملة هي الأعنف ضد التنظيم، الذي يسيطر على عشرات القرى بريف "السلمية" الشرقي منذ العام 2013.

وادعى النظام وكعادته، أنه حقق تقدماً ملموساً في اليوم الأول من حملته العسكرية، وأنه سيطر على قرية "البراغيت" وعلى كامل خط البترول بالمحور الجنوبي الشرقي من بلدة "عقارب"، الذي هاجمها التنظيم منتصف الشهر الماضي أيار/مايو، وقتل حينها 35 عنصراً من ميليشيا "الدفاع الوطني".

من جانب آخر نعت صفحات موالية للنظام بحمص ومصياف، 15 عنصراً، بينهم 3 ضباط قتلوا في اليوميين الماضيين، إثر معارك عنيفة مع التنظيم في كل من جبهات دير الزور وريف حلب الشرقي وتدمر.

ريف حماة - زمان الوصل
(14)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي