أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"سوريا الديمقراطية" تقترب من سد "البعث" وحديث حول مشاركة لواء "ثوار الرقة" بالمعركة

عناصر "سوريا الديمقراطية" سيطروا على مناطق تبعد 1 كم عن سد "البعث" - جيتي

دارت مواجهات بين ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" وتنظيم "الدولة الإسلامية" يوم الثلاثاء، في مناطق عدة بريف الرقة ضمن معركة "غضب الفرات" أوقعت قتلى وجرحى من الطرفين.

وذكرت وسائل إعلام كردية موالية لحزب "الاتحاد الديمقراطي" (pyd) أن عناصر "سوريا الديمقراطية" سيطروا على قريتي السلحبية" و"اليمامة" ومناطق أخرى تبعد 1 كم عن سد "البعث" بعد مواجهات مع تنظيم "الدولة الإسلامية"، ما يعني فرض حصار على عناصر التنظيم في السد وقريتي "الخاتونية" و"كديران" بالريف الغربي.

وأكدت مقتل اثنين من مسلحي "سوريا الديمقراطية" بقيادة حزب "الاتحاد الديمقراطي" مقابل العثور على 21 جثة لعناصر التنظيم بعد دخولهم هذه المناطق التي تعرضت لغارات جوية مكثفة نفذتها طائرات التحالف الدولي، مشيرة إلى انفجار عربتين مفخختين للتنظيم في المنطقة عقب السيطرة عليها.

بدورهم نشطاء محليون أفادوا بتفجير تنظيم "الدولة" خزان المياه في بلدة "الحمام" قرب السد على الضفة اليمنى للفرات تحسباً لعملية نقل قوات تشبه ما حصل في "الطبقة" يوم 12 آذار/مارس الماضي، واستخدام البناء المرتفع بعمليات القنص ضده.

كما دارت اشتباكات بين الميليشيات المدعومة أمريكيا وبين عناصر التنظيم في محيط قرية "هنيدة" غرب بلدة "المنصورة" وسط غارات جوية لطائرات التحالف على مناطق سيطرة التنظيم، وفق النشطاء.

في الريف الشرقي، مازالت المواجهات متواصلة بين الجانبين في قرية "حمرة ناصر" ضمن المرحلة الرابعة من حملة "غضب الفرات" بعد استئنافها قبل أسبوعين تقريباً لاستكمال السيطرة على محيط مدينة الرقة.

في سياق قريب، أكد مصدر عسكري لـ "زمان الوصل" أن الحديث يدور حول إمكانية إشراك "لواء ثوار الرقة" بقيادة "أبو عيسى" في معركة الرقة المرتقبة، مشيراً إلى أن الأمر لازال يقتصر على الحديث الشفهي مع قائد اللواء.

ويقود حزب "الاتحاد الديمقراطي" ميليشيات عدة ضمن "قوات سوريا الديمقراطية" لمحاربة تنظيم "الدولة الإسلامية" في الرقة ضمن حملة "غضب الفرات" المستمرة منذ 6 تشرين الثاني/نوفمبر العام الماضي، قبل أن تنضم للمعركة "قوات النخبة السورية"، وهي القوة الرابعة التي يدعمها التحالف ضد تنظيم "الدولة" بعد "سوريا الديمقراطية" و"مغاوير الثورة" و"درع الفرات".

الجدير ذكره أن طيران التحالف الدولي ارتكب أمس مجزرة راح ضحيتها 15 مدنياً وأصيب نحو 20 غيرهم خلال مساندته ميليشيات "سوريا الديمقراطية" في محيط قرية "كديران" على مدخل "سد البعث" شمال شرق المنصورة بريف الرقة الغربي.

زمان الوصل

"حميميم" عمل عسكري وشيك

2017-05-24

"حميميم" عمل عسكري وشيك على جوبر الدمشقي.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي