أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

صناع الأفلام الأمريكية الضخمة يهجرون هوليوود لخفض نفقات الإنتاج

منوع من العالم | 2017-05-20 12:15:12
صناع الأفلام الأمريكية الضخمة يهجرون هوليوود لخفض نفقات الإنتاج
   صورت وارنر بروس فيلميها (واندر وومان) و(الملك آرثر) في بريطانيا
رويترز
يجد عشاق السينما الأمريكية ما يتوقعون في أفلام الميزانيات الضخمة من أبطال وقراصنة وكائنات فضائية باستثناء شيء واحد وهو أن أيا منها لم يتم تصويره في هوليوود معقل السينما الشهير.

ورغم الجهد الكبير الذي بذلته لوس أنجليس خلال العامين الماضيين لجذب صناعة الأفلام إلى هوليوود يواصل المنتجون إنتاج الأفلام الكبيرة في أماكن أخرى تقدم تخفيضات ضريبية أكبر.

ولهذا صورت وارنر بروس فيلميها (واندر وومان) و(الملك آرثر) في بريطانيا واختارت توينتي-فرست سينشري فوكس استراليا لفيلمها الجديد (إيليان: كوفينانت).

وسافرت مارفيل ستوديوز التابعة لوالت ديزني إلى جورجيا لتصوير (جارديانز أوف ذا جالاكسي).

وقال كيفن فيج رئيس شركة مارفل في مقابلة "الدعم الذي حصلنا عليه في جورجيا هائل".

وقبل 25 عاما كانت الأفلام الكبيرة تنتج في الأساس داخل لوس أنجليس.

ومنذ ذلك الحين ولجذب الإنتاج بدأت مواقع في أنحاء أخرى من الولايات المتحدة والعالم في عرض تخفيضات ضريبية وخصوم تصل إلى 40 في المئة من نفقات الإنتاج المحلي وهو مبلغ كبير بالنسبة لأفلام الحركة التي تتكلف ما يصل إلى 250 مليون دولار.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
السعودية تبدأ بتصفية حساباتها مع إيران فوق الأرض السورية.. طيرانها أغار على مليشيات تتبع طهران      لأول مرة.. مقتل عنصر للوحدات الكردية ضربا بالمطرقة في مخيم "الهول"      منظمة: الشرائح الهشة في المجتمع الفلسطيني هي الأكثر تضررا من الحرب السورية      الحريري يعلّق عمل تلفزيون "المستقبل"      اغتيالات بالجملة في درعا.. ثلاث عمليات خلال 24 ساعة      روسيا تتطلع للاستيلاء على عقود "إعادة إعمار سوريا"      أردوغان: سنفعل خططنا حول المنطقة الآمنة خلال أسبوعين      مرشح الرئاسة التونسي: إسقاط الأسد شأن داخلي سوري