أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

فنانو العسكر بقيادة إلهام شاهين يزورون شبيحة الفن بدمشق

الوفد ترأسته "إلهام شاهين"

هلل إعلام نظام الأسد ونقابة فنانيه بزيارة وفد فني مصري مكون من سبعة أشخاص لحضور ما يسمى عيد الفن في دار الأوبرا بدمشق أمس، بعد قطيعة ست سنوات بسبب الحرب التي يفتك بها النظام بالمدن والبلدات السورية.

الوفد ترأسته "إلهام شاهين" إحدى المغرمات بحكم (البسطار) العسكري الذي تؤيده في مصر، وتعشقه في بشار الأسد، ولطالما وصفت ثورة الشعب السوري بثورة المرتزقة والإرهاب المأجور.

الوفد ضم كلاً من (الفنانين فاروق الفيشاوي وإلهام شاهين، والإعلامية بوسي شلبي، والمخرج عمر عبد العزيز، والمخرج والمنتج السينمائي محسن فودة).

ولم يتضمن أي نجم من نجوم الصف الأول من فناني مصر، وهذا يعكس مدى عزلة هذه المجموعة.

كان في استقبال هؤلاء نقيب الفن التشبيحي "زهير رمضان" وبالطبع كان في مقدمة مستقبليهم "سلاف فواخرجي" وبعلها "وائل رمضان" بالإضافة إلى المكرمين في حفل عيد الفن "طاهر مامللي وسلمى المصري والمهند كلثوم".

يعكس الاحتفال بطرفيه تعاضد كل من فناني السلطتين المصرية والسورية، وهؤلاء هم من يقودون حملات التهلليل لكلا النظامين على اعتبارهما المنقذين لشعوب الدولتين من سطوة الإسلاميين.

تصريحات "إلهام شاهين" رئيسة الوفد لم تخرج عما سبقها من إيمانها بالجيش والدولة في سوريا، وأما الفيشاوي فتحدث من خارج الكوكب عن أن (سوريا الإقليم الشمالي لجمهورية مصر العربية، لأن الحلم مازال يراودنا، وإن الوقت حان للوحدة مجددًا وخاصة أن المؤامرة باتت مكشوفة).

بدوره قال "زهير رمضان" في تصريح لوكالة "سبوتينك" الروسية: (الاحتفال لهذا العام هو إصرار من النقابة وجماهير الفنانين على متابعة الحياة اليومية بكل تفاصليها ومتابعة المشروع الفني والثقافي الذي تضطلع به النقابة، والذي أثبت عبر العقود الماضية أنه مشروع وطني بامتياز وحمل الهم القومي).

أما "وائل رمضان" فقال لنفس الوكالة الروسية: (إن استمرار الحياة وتضامن الفنانين العرب الذين حضروا اليوم هو رسالة كبيرة أن سوريا حية وقوية وستبقى).

وفي نهاية الحفل كرم "مهدي دخل الله" رئيس مكتب الثقافة والإعلام بالقيادة القطرية الضيوف وبعض الشبيحة بـ"درع نقابة الفنانين"، وبالتأكيد تناولوا العشاء وقبضوا ما يستحقون من أتعاب على زيارتهم التاريخية!

وخلال الاحتفال قدم "مهدي دخل الله" والفنان رمضان، "درع النقابة" لعدد من الفنانين السوريين والعرب وهم الموسيقار "سهيل عرفة" تسلمه نجله الدكتور عادل وللفنانتين "سلمى المصري" و"سلاف فواخرجي" والمؤلف الموسيقي "طاهر ماملي" والمخرج السينمائي "المهند كلثوم" والنجم المصري "فاروق الفيشاوي".

ناصر علي - زمان الوصل
(19)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي