أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

براتب 200 دولار.. ميليشيا "سوريا الديمقراطية" تجند فتيات لمحاربة التنظيم

فتيات خلال تخريج الدورة يوم أمس حسب وسائل إعلام تابعة لـ(pyd)

جنّد حزب "الاتحاد الديمقراطي" (PYD)، مؤخراً، 250 فتاة في ميليشيا "وحدات حماية المرأة" (YPJ) إحدى مكونات "قوات سوريا الديمقراطية" المدعومة من التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقالت وسائل إعلام تابعة لحزب "الاتحاد الديمقراطي" إن 250 شابة من المكونين الكردي والعربي من مختلف مناطق سيطرة الحزب، التحقن بصفوف ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" بعد دورة تدريبية على استعمال السلاح والإسعافات الأولية لمدة 15 يوماً انتهت أمس، مشيرة إلى أنها الدورة الأولى من نوعها للإناث بمعسكر "غانم ذياب" في صوامع حبوب "صباح الخير" بناحية "العريشة" جنوب الحسكة، لصالح "YPJ" إحدى الميليشيات الرئيسية في "قوات سوريا الديمقراطية".

وجرت التدريبات تحت إشراف قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، حسب المصادر ذاتها.

في هذا الإطار، قال صحفي مقيم بمدينة الحسكة لـ"زمان الوصل" إن أنصار حزب "الاتحاد الديمقراطي" كانوا يوزعون خلال الفترة الماضية إعلانات تحث البنات في مناطق الحسكة وخاصة في منطقة شرق القامشلي، على التطوع في صفوف ميليشيا "وحدات حماية المرأة" مستغلين الوضع الاقتصادي الصعب في المنطقة.

وأوضح الصحفي، الذي طلب عدم ذكر اسمه حرصاً على سلامته، أن الحزب الكردي أغرى الكثير من الفتيات وعائلاتهن براتب، يقول إنه يفوق 200 دولار أمريكي، مبيناً أنه – الحزب-كان شديد الحرص على أن يسوق للمشروع بين السريان والعرب لإضفاء التنوع على الميليشيا النسائية ذات الطابع الكردي البحت.

الجدير ذكره، أن حزب "الاتحاد الديمقراطي" (PYD) نقل تجربة شقيقه حزب "العمال الكردستاني" في تجنيد الشباب والشابات طوعاً أو كرهاً من تركيا إلى سوريا منذ ظهور مسلحيه علناً في مناطق شمال سوريا عام 2012.

الحسكة - زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي