أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

طرابلس.. "ختام زريق" تقضي أمام مستشفى بعد الامتناع عن إسعافها

محلي | 2017-05-06 14:14:48
طرابلس.. "ختام زريق" تقضي أمام مستشفى بعد الامتناع عن إسعافها
   المستشفى رفضت استقبالهم ما دفعهم للانتظار في مدخل الطوارئ
زمان الوصل
قضت يوم أمس الجمعة اللاجئة السورية "ختام زريق" على باب المستشفى الإسلامي في مدينة "طرابلس" اللبنانية بعد رفض المستشفى استقبالها.

ونقلت شبكة "أخبار طرابلس" على موقع "فيسبوك" عن ابن الضحية "علي عنطوز" قوله إنه "أحضر والدته التي كانت بحاجة لسحب مياه من بطنها إلى طوارئ المستشفى الإسلامي الخيري عند حوالي الساعة الواحدة من بعد ظهر أمس".

وأضاف أن المستشفى رفضت استقبالهم ما دفعهم للانتظار في مدخل الطوارئ، ورغم مطالبتهم بالدخول كان الجواب بأن المستشفى بانتظار موافقة الجهات المعنية لدخول المريضة.

وبعد حوالي 4 ساعات، سقطت المريضة أرضاً، حيث أوضح الابن أن الطبيب قال رغم سقوطها بأنها تعتمد هذا الأسلوب كي يتم إدخالها.

وبعدها، قام عدد من الشبان بحملها ووضعها على سرير في غرفة الطوارئ وما لبث أن فارقت الحياة من دون أن تتلقى أي إسعاف بالرغم من سقوطها أرضاً.

المسؤولة في مستشفى الإسلامي الخيري أوضح بحسب "شبكة أخبار طرابلس" أن المريضة هي سورية الجنسية وكانت قد وصلت إلى طوارئ المستشفى وكانت الإدارة بانتظار موافقة شركة "Next Care" للتأمين هي مفوضة من هيئات إغاثة النازحين السوريين في لبنان لإتمام عملية دخولها بعدما تبين أنها خضعت لصور "إيكو وسكانر" في مستشفى آخر في نفس النهار إلا أنها توقيت قبل أن تتم عملية الدخول.


Salam
2017-05-06
لعنة الله على كل من منع هذه الضحية من حصولها على حقها في العلاج, يجب أن يتم تحويلهم للقضاء ومحاكمتهم بتهمة القتل...الأولى تغيير اسم المستشفى
التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
جلال دمير... عدنان عبدالرزاق*      دافع عن اللاجئين وهاجم "باسيل"..صحفي لبناني يكشف أسباب العنصرية ضد السوريين      حين قتل الكملك "ندى" في مشفى تركي..!      الرقة.. "قسد" تعتقل المزيد من الناشطين بتهم الإرهاب      "قسد" تفرج عن 17 شخصا في دير الزور و"آساييش" تعتقل آخرين      ريال مدريد يفتتح موسمه بثلاثية في سيلتا فيجو      ليفربول يهزم ساوثهامبتون في الدوري الإنجليزي      وفد أممي في مهمة تستمر لخمسة أيام بمخيم الركبان.. والهدف؟