أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

القلمون الشرقي.. المقاومة السورية تستعيد مواقع سيطر عليها التنظيم

استعادوا ما خسروه أمس خلال الاشتباكات

استعادت فصائل المقاومة السورية، يوم السبت، عدداً من المواقع في القلمون الشرقي بريف دمشق بعد تقدم عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" إليها يوم أمس.

وقال "سعد الحاج" مدير المكتب الإعلامي لجيش "أسود الشرقية" في تصريح لـ"زمان الوصل" إن مقاتلي الجيش الحر شنوا في ساعات الفجر الأولى من هذا اليوم هجوماً على عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" في منطقتي "الضبعة" و"المنقورة"، واستعادوا ما خسروه أمس خلال الاشتباكات التي استمرت حتى الساعة الرابعة عصراً.

وأوضح "الحاج" أن عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" تسللوا ليلة أمس إلى نقاط سيطرة الجيش الحر في القلمون الشرقي وتحديداً في "بئر المنقورة" و"جبل الضبعة"، دارت على إثر ذلك اشتباكات بينهم وبين مقاتلي الفصائل، انتهت بسيطرة عناصر التنظيم على معظم النقاط في تلك المناطق.

وأشار المصدر إلى تزامن هجوم التنظيم مع محاولات قوات النظام المتكررة بالتقدم على نقاط سيطرة فصائل البادية بريف السويداء الشرقي ولا سيما في منطقتي "أشيهب" و"القصر"، لافتاً إلى تراجع التنظيم إلى نقاطه القديمة في أطراف منطقة "المحسا".

وكانت فصائل البادية السورية أعلنت الأسبوع الماضي، السيطرة على منطقة "العليانية" عقب مواجهات مع تنظيم "الدولة" ضمن المرحلة الثالثة من معركة "سرجنا الجياد لتطهير الحماد"، والتي سبق أن طردت التنظيم من كامل مناطق سيطرته في ريف دمشق والسويداء.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي