أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد "داريا".. "الزبداني" مدينة خالية من أهلها

تزامن خروج المقاتلين والأهالي من "الزبداني" و"مضايا" مع خروج 46 حافلة من بلدتي "كفريا" و"الفوعة" -جيتي

باتت الزبداني مدينة خاوية على عروشها بعد إتمام عملية التهجير، حيث بدأت فجر اليوم الأربعاء المرحلة الثانية من اتفاق المدن الأربع وخرج بموجبه 158 مقاتلا إضافة لمدنيين من أهالي "الزبداني" هم آخر من تبقى في المدينة ليكون إجمالي العدد 1200 شخص لم يخرجوا في الدفعة الماضية التي جرت يوم 15 الشهر الجاري.

وتزامن خروج المقاتلين والأهالي من "الزبداني" و"مضايا" مع خروج 46 حافلة من بلدتي "كفريا" و"الفوعة" تقل 3 آلاف شخص بينهم 700 مقاتل والباقي من الأهالي. 

وأكد ناشطون أن القوافل الخارجة من "كفريا" و"الفوعة" وصلت إلى منطقة "الراشدين" في حلب.

ومن المفترض أن يتم الإفراج عن 750 معتقلاً من سجون النظام ضمن بنود الاتفاق الموقع والمعروف باسم "اتفاق المدن الأربع".

وأضحت مدينة "الزبداني" التي تبعد نحو 45 كم عن مدينة دمشق مدينة خالية من أهلها شأنها شأن مدينة "داريا".

ويبلغ عدد سكان المدينة بحسب إحصاء العام 2006 نحو 30 ألف نسمة، بينما يَرتفع عدد قاطنيها على اعتبارها أهم المصايف في الشتاء إلى حوالي 60 ألف نسمة، وفي الصيف يصل العدد إلى 100 ألف نسمة.

زمان الوصل
(8)    هل أعجبتك المقالة (7)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي