أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مظاهرة جنوب دمشق تطالب بجلاء الروس والإيرانيين

من المظاهرات - زمان الوصل

خرج العشرات من أهالي جنوب دمشق الاثنين بمظاهرة في بلدة "يلدا" جنوب دمشق في الذكرى (71) لجلاء المستعمر الفرنسي عن سوريا، مؤكدين على تمسكهم بمبادئ الثورة السورية. 

وهتف المشاركون مطالبين بخروج الاحتلال الروسي -الإيراني من سوريا، وجددوا مطالبتهم بإسقاط النظام وتحقيق "الحرية والكرامة".

أهالي البلدات التي تعيش وضع هدنة مع قوات الأسد انطلقوا في مظاهرتهم من بلدة "يلدا" إلى بلدة "بيت سحم"، رافعين لافتات كتب عليها "الثورة مستمرة رغم الحصار"، و"يسقط الغزو الروسي والإيراني"، "لا مساومة على دماء الشهداء والمعتقلين". 

وفي سياق آخر تستمر فصائل المقاومة السورية العاملة في بلدة "يلدا" بإغلاق حاجز "العروبة" لليوم الثالث على التوالي، تخوفا من شن هجوم لعناصر تنظيم "الدولة" المتواجد في مخيم "اليرموك" و"الحجر الأسود" على مواقع المقاومة قرب المعبر، حسب ما صرح مصدر عسكري من "جيش الإسلام" لـ"زمان الوصل".

ويعتبر حاجز "العروبة" المعبر الإنساني الوحيد لأهالي مخيم "اليرموك" لتأمين المواد الغذائية وخروج الأطفال إلى المدارس في بلدة "يلدا" الواقعة تحت سيطرة فصائل المقاومة.


زمان الوصل - خاص
(25)    هل أعجبتك المقالة (29)

Ahmad

2017-04-18

المطالبة بخروج الاحتلالين الروسي والإيراني هو مايجب أن يكون شعار السوريين من الأن فصاعدا وهو مايوحد السوريين الشرفاء ويزيل خلافاتاهم البينية.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي