أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

في يوم الأسير الفلسطيني.. النظام يخفي نحو 1200 فلسطيني في معتقلاته

بينهم 86 معتقلة - جيتي

بمناسبة ذكرى "يوم الأسير الفلسطيني" الذي يصادف 17 نيسان/أبريل من كل عام، قال تقرير جديد مستمد من بيانات موثقة إن هناك نحو 1200 أسير فلسطيني في معتقلات بشار الأسد، منهم 86 أسيرة.

ووفق تقرير لـ"مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا"، فقد بلغ عدد المعتقلين الفلسطينيين في معتقلات النظام منذ بداية الثورة وحتى اليوم الاثنين 1183 معتقلا، بينهم 86 فلسطينية، يتوزعن على دمشق (21 معتقلة)، ريف دمشق (22 معتقلة) حمص (10 معتقلات)، ودرعا (4 معتقلات)، اللاذقية (معتقلتان)، حلب وحماة (معتقلة من كل محافظة)، لبنان (معتقلتان)، مناطق متفرقة من سوريا (23 معتقلة).

وقالت المجموعة إن بعض المعتقلات هن عبارة عن طالبات جامعيات أو ناشطات أو أمهات مع أو بدون أطفالهن.

وفي نفس السياق، تواصل مخابرات النظام اعتقال الطبيب الفلسطيني "هايل حميد" منذ أكثر من 4 أعوام، وتحديدا منذ يوم 13/8/2012، حين اختطفه الأمن من عيادته في مخيم اليرموك جنوب العاصمة دمشق، بتهمة مداواة الجرحى ومساعدتهم.

ومنذ تغييبه قسرا، لا يُعرف شيء عن مصير أو مكان اعتقال الطبيب "حميد"، المولود في فلسطين عام 1948 (عام النكبة)، حيث تجاوز عمره 66 سنة.

وكان "حميد" أستاذا بكلية الطب في جامعة دمشق، كما عمل رئيسا لقسم الجراحة العامة فيما يسمى "مشفى الأسد الجامعي".

ومع حلول ذكرى "يوم الأسير الفلسطيني"، لايزال فلسطينيو مخيم اليرموك (أكبر مخيمات الفلسطينيين في سوريا) يعيشون في ظل الحصار الجائر المفروض من قوات النظام ومرتزقة "الجبهة الشعبية"، وذلك لليوم 1369 على التوالي.

وخلال فترة الحصار الطويلة، قضى 195 فلسطينيا، بسبب نقص التغذية والرعاية الطبية، علما أن المياه مقطوعة عن المخيم منذ 951 يوما.

ويعاني مخيم درعا انقطاع مياه الشرب منذ نحو 1100 يوم، بينما يمنع على أهل مخيم حندرات (حلب) العودة إلى منازلهم في المخيم رغم أن قوات النظام سيطرت عليه منذ ما يقرب 6 أشهر.

زمان الوصل
(30)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي