أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مدير مصنعه يبشر.. "عرق الريان" وصل إلى حلب بعد انقطاع سنوات

تعبئة العرق في "الشركة السورية لتصنيع العنب"

أكد مدير "الشركة العربية السورية لتصنع العنب" في السويداء، فادي شقير، أن "عرق الريان" وصل إلى حلب بعد "انقطاع دام سنوات"، كما وجد "العرق" طريقه إلى أسواق ألمانيا وبلجيكا، موضحا أن "الشركة" باعت عرقا ونبيذا بنحو 99 مليون ليرة، حيث أنتجت منذ بداية العام الحالي نحو 87 ألف ليتر من العرق و15 ألف ليتر من النبيذ.

ووفقا لما نقلت وسائل إعلام موالية عن "شقير"، فقد انخفضت نسبة تنفيذ معمل الخمور في السويداء لخطته إلى 23%، بسبب "تراجع التسويق". 

واشتكى "شقير" مما سماه "الجفاء مع الفلاحين" فضلا عن رفع سعر كيلو العنب بمقدار 5 ليرات عام 2014، بالتزامن مع "انخفاض نسبة المبيع والتصريف"؛ ما جعل "الشركة" تقع في عجز مالي، نجم عنه تأخير دفع أثمان العنب.

وقال مدير "الشركة" أن عمليات "تزوير المنتج" انعكست سلبا على تسويقه، وخاصة في السنوات الأخيرة، كما إن إيصال الخمور التي تنتجها "الريان" إلى كثير من المحافظات بات أمرا متعذرا، ما جعل "الشركة" تعجز عن تصريف "منتجاتها" من الخمور بسبب "الأحداث الأمنية".

زمان الوصل
(49)    هل أعجبتك المقالة (46)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي