أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مجزرة لطيران الأسد في "خان شيخون" ضمن أعنف الغارات الجوية على إدلب

5 مدنيين من عائلة واحدة قضوا وأصيب آخرون - ناشطون

ارتكب طيران النظام الحربي السبت مجزرة بحق المدنيين في مدينة "خان شيخون" بريف "إدلب"، بعد ساعات من قصفٍ روسي طال سجناً في مدينة إدلب خلف 16 شخصاً أغلبهم سجناء.

وقال مصدر من الدفاع المدني لـ"زمان الوصل"، إن 5 مدنيين من عائلة واحدة قضوا وأصيب آخرون بغاراتٍ جوية بالصواريخ الفراغية على الحي الشمالي لمدينة "خان شيخون"، وهم (عبد الرزاق صادق معراتي -محمد صادق المعراتي- جمال بن عبد الرزاق معراتي- الطفلة دلال بنت عبد الرزاق المعراتي- الطفل أحمد بن وليد المعراتي).

وقصف الطيران الحربي مواقع أخرى داخل "خان شيخون"، ما أدى إلى مقتل 3 مدنيين بينهم امرأتان، وإصابة آخرين نقلتهم فرق الدفاع المدني إلى النقاط الطبية.

إلى ذلك قصف الطيران الروسي بالصواريخ الفراغية سوقاً شعبية داخل قرية "معرشورين"، شرق "معرة النعمان"، ما أسفر عن سقوط جرحى مدنيين بينهم عائلة كاملة، كما أغار طيران النظام الحربي والمروحي على مدينتي "معرة النعمان" (جنوب إدلب) و"جسر الشغور" (غرب) وقرى عدة جنوب وشرق المحافظة، (بلدة "الهبيط" وقرية "الكفير")، ما أدى إلى مقتل 3 مدنيين وإصابة آخرين.

وعلاوة على ما سبق، شن الطيران الحربي غارات جوية استهدفت مشفى "كفرنبل الجراحي" شمال غرب المدينة، ما أدى إلى خروجه عن الخدمة ووقوع أضرار مادية في جوانب المشفى.

وكانت المقاتلات الروسية قد استهدفت بالصواريخ الليلة الماضية سجناً في مبنى "القوة الأمنية" في "إدلب"، ما أدى إلى مقتل 16 شخصاً معظمهم مساجين بينهم نساء من قريتي "الفوعة و"كفريا"، فيما هرعت فرق الدفاع المدني ومتطوعين لانتشال الضحايا وفقاً لمصادر محلية من المدينة.

إدلب - زمان الوصل
(19)    هل أعجبتك المقالة (17)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي