أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"مجلس دير الزور" يقاتل شرق الرقة وقيادات عراقية في التنظيم تصل الحسكة

من البيان

أعلنت ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية"، يوم الجمعة، اشتراك "مجلس دير الزور العسكري" التابع لها في المعارك ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" قرب مثلث الحدود الإدارية بين الرقة ودير الزور والحسكة، فيما دفع التنظيم بقيادات عراقية لقيادة معاركة في المنطقة.

وقالت "غرفة عمليات غضب الفرات" التابعة لميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" في بيان مصور إن "مجلس دير الزور العسكري" التابع لها سيشارك في الخطوة الجديدة الهادفة للسيطرة على ريف الرقة الشرقي انطلاقاً من ريف الحسكة.

وذكرت في بيان منفصل أن اشتباكات عنيفة تدور صباح اليَوم في قرية "جويس" مع عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" الواقعة على طريق قرية "المكمان -الرقة"، مؤكدة تقدمها 8 كم في المنطقة رغم تفجير التنظيم لعدد من المفخخات.

وفي السياق ذاته، أعلن تنظيم "الدولة" مقتل 25 عنصراً للقوات المتقدمة بقيادة حزب "الاتحاد الديمقراطي" تحت غطاء جوي يوفره طيران التحالف الدولي من قرية "المكمان" باتجاه قرية "صباح الخير" على طريق الرقة-الحسكة، وذلك نتيجة تفجير عربة مفخخة يقودها أحدد عناصره يحمل الجنسية الفرنسية، مؤكداً ان عناصره تقدموا إلى المنطقة ومشطوها.

كما أشار التنظيم إلى إسقاط عناصر لطائرة استطلاع روسية قرب بلدة "معدان" في ريف الرقة الشرقي.

وأكد الناشط "ملاذ اليوسف" استنفار عناصر تنظيم "الدولة" في بلدة "مركدة" جنوب الحسكة، بعد وصول قيادات عراقية إلى البلدة، وسط تشديد أمني كبير على حواجز العسكرية وتكثيف الحراسة، مع الاستعداد لأي هجمات محاملة من ميليشيا "قوات سوريا الديمقراطية".

وقال "اليوسف" لـ"زمان الوصل" إن اشتباكات متقطعة دارت مؤخرا بين التنظيم والقوات المدعومة من التحالف الدولي في قرية "كشكش" زيانات، استهدف تنظيم "الدولة" خلاها مواقع ميليشيا "سوريا الديمقراطية" بالهاون والطائرات المسيرة عن بعد.

يذكر أن ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" أعلنت أمس الخميس، إشعال جبهة جديدة على المحور الموازي لطريق الرقة –الحسكة، ضمن المرحلة الثالثة من معركة "غضب الفرات" المستمرة منذ 6 تشرين الثاني/نوفمبر 2016.

الحسكة - زمان الوصل
(28)    هل أعجبتك المقالة (28)

محمد علي

2017-02-18

اشكال و سحنات ايران فارسيه وسخه.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي