أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يقيم جسرا جويا بين القامشلي دير الزور ومقتل 14 عنصرا من قواته في كمين للتنظيم

مقاتل من تنظيم "الدولة" في دير الزور

لقى 14 عنصر لقوات النظام مصرعهم في كمين لتنظيم "الدولة" في محيط مدينة دير الزور، فيما أقام نظام الأسد جسراً جوياً لنقل العناصر والعتاد العسكري عبر طائرات الشحن من مطار القامشلي إلى عناصره المحاصرين.

وأكد أحمد الرمضان من حملة "فرات بوست" ان 5 عناصر من الحرس الجمهوري و3 عناصر من قوات الشرطة و 4 عناصر للأمن السياسي، قتلوا في كمين لتنظيم "الدولة" قرب تلة "خنيزير" المطلة على منطقة المقابر المتاخمة لمدينة دير الزور.

وقال الرمضان لـ "زمان الوصل" إن الطيران الحربي استهدفت بغارات جوية عدة محيط منطقة المقابر وجبل "الثردة" ومحطة الكهرباء ومنطقة المكبات.

من جهته، أعلن تنظيم "الدولة" عبر وكالة "أعماق" التابعة له مقتل 14 عنصر من قوات نظام الأسد بكمين لعناصره في أطراف منطقة "المقابر" غربي مدينة دير الزور، مرفقاً الخبر بشريط مصور يظهر استيلاء عناصر على أسلحة العناصر القتلى، والذين كان بعضهم يرتدي سترا كتب عليها "وحدات مكافحة الإرهاب".

وذكرت مصادر موالية للنظام إن طائرة الشحن العسكرية نفذت عمليات اسقاط مظلات تحوي صناديق ذخيرة ومواد غذائية لعناصر قوات النظام والميليشيات المالية لها في حي "هرابش" وبلدة "الجفرة"، ومطار دير الزور العسكري، مشيرة إلى إنشاء جسر جوي بين مطار القامشلي ودير الزور لنقل العناصر والعتاد إلى قوات النظام المحاصرة بمدينة دير الزور ومطارها العسكري.

وقالت إن طائرات النظام وأخرى روسية نفذت سلسلة غارات على مناطق سيطرة تنظيم "الدولة " في حي "العرفي" في المدينة ومحيط مناطق "البانوراما" و"حقل التيم النفطي" و"سرية جنيد" و"المقابر" و"محطة الكهرباء" و"لواء التأمين الإلكتروني".

وأعلن التنظيم في وقت سابق إطباق الحصار على مطار دير الزور العسكري وعزله غربي مدينة دير الزور، بعد سيطرته على جبل "المقبرة" المطل على المدينة، قبل ثلاثة أسابيع.

دير الزور - زمان الوصل
(7)    هل أعجبتك المقالة (7)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي