أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

للمرة الثانية خلال يومين.."درع الفرات" تسيطر على "بزاعة" وتسقط "قباسين" ناريا

المقاومة السورية نجحت قبل غروب شمس اليوم بدخول بلدة "بزاعة" - ناشطون

سيطرت فصائل المقاومة السورية المشاركة بعملية "درع الفرات" مساء السبت، على بلدة "بزاعة" الواقعة قرب مدينة "الباب" بريف حلب الشرقي، بعد معارك ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال مراسل "زمان الوصل" في حلب، إن المقاومة السورية نجحت قبل غروب شمس اليوم بدخول بلدة "بزاعة" بعد معارك عنيفة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" الذي أجبرها قبل أقل من يومين على الانسحاب من البلدة الاستراتيجية.

وأكد مصدر في المكتب الإعلامي لـ"الجبهة الشامية" لـ"زمان الوصل" سيطرة فصائل المقاومة السورية على البلدة بشكل كامل، مُشيراً إلى إمكانية انسحابهم مرة ثانية منها في حال لم ينتهوا من رفع السواتر وإزالة الألغام التي خلفها التنظيم وراءه.

وبسيطرة المقاومة السورية على بلدة "بزاعة" تصبح بلدة "قباسين" ساقطة نارياً، وسبق لفصائل "درع الفرات" أن سيطروا على "قباسين" عدة مرات، قبل أن يتمكن تنظيم "الدولة الإسلامية" من إحكام السيطرة عليها مجدداً.

وكانت فصائل المقاومة السورية المشاركة بعملية "درع الفرات" سيطرت يوم الخميس الماضي، على بلدات "العامية" و"الغجران" و"العواصي" و"اللواحجة" و"الحساني" الواقعة شرق مدينة "الباب" بعد معارك ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

وتقف فصائل "درع الفرات" منذ يوم الخميس الماضي وجهاً لوجه مع قوات النظام والميليشيات الموالية لها التي سيطرت مؤخراً على عدة قرى وبلدات في محيط مدينة "الباب" من الجهة الغربية دون حدوث أي اشتباكات مباشرة بين الطرفين.

وفي ذات الوقت أعلنت وسائل إعلام موالية للنظام اليوم السبت عن تمكن قوات النظام والميليشيات المساندة له من السيطرة على بلدة "عران" الواقعة بريف حلب الشرقي، ولم تتمكن "زمان الوصل" من التحقق من صحة ذلك من مصادر مستقلة.

حلب - زمان الوصل
(54)    هل أعجبتك المقالة (54)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي