أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

استئناف عملية الإخلاء من حلب ووصول حافلات إلى معبر الراموسة

تأتي عملية استئناف الإجلاء بعد توقف دام نحو 30 ساعة


قال مسؤول بالأمم المتحدة إن حافلات محملة بالمدنيين السوريين بدأت تغادر آخر الأحياء الخاضعة للمقاومة مرة أخرى اليوم الأربعاء بعد توقف عملية الإجلاء ليوم واحد.

ومنعت قافلة من 60 حافلة تقل نازحين من المغادرة في طقس شديد البرودة اليوم الأربعاء حين تعثر اتفاق بشأن الإجلاء في اللحظة الأخيرة.

وقال مسؤول بالأمم المتحدة بحسب رويترز الساعة 1400 بتوقيت جرينتش "تتحرك الحافلات الآن مجددا من شرق حلب ونأمل أن يستمر ذلك حتى يتسنى إجلاء الناس بأمان".

وأعلنت موسكو في وقت سابق اليوم الأربعاء أن عملية خروج "مسلحي المعارضة" من مدينة حلب على وشك الانتهاء، مؤكدا وجود تعاون روسي تركي في هذا المجال.

وأوضح "دميتري بيسكوف" الناطق الصحفي باسم الرئيس الروسي: "تنتهي حاليا عملية إخراج المسحلين من شرق حلب. وتتعاون موسكو وأنقرة بشكل مكثف على مستوى وزارتي الدفاع وهيئتي الأركان. وجاءت اتصالاتنا المكثفة بالنتيجة المرجوة".

من جانبها، قالت وكالة أنباء النظام إن 4 حافلات وسيارتي إسعاف تابعتين للهلال الأحمر السوري تقل عددا من أهالي بلدتي كفريا والفوعة وصلت إلى معبر الراموسة جنوب مدينة حلب.

وقال ناشطون إن القافلة الأولى من الدفعة الأخيرة لأهالي حلب وصلت إلى نقطة تفتيش الراموسة لنقلهم إلى مناطق في ريفي حلب وإدلب، وتتألف القافلة بحسب الناشطين من نحو 20حافلة تقل 1000 شخص.

وتأتي عملية استئناف الإجلاء بعد توقف دام نحو 30 ساعة، وقال "الفاروق أبو بكر" ممثل المعارضة في المفاوضات في تغريدة على موقع "تويتر" إن التوقف سببه الجانب الإيراني دون أن يذكر مزيدا من التفاصيل.

زمان الوصل - رصد
(4)    هل أعجبتك المقالة (4)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي