أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد مجازر الأمس.. النظام والروس يواصلون قصف إدلب وريفها

شهدت محافظة إدلب أمس الاثنين وقوع 3 مجازر

قضى 3 أطفال كحصيلة أولية وأصيب آخرون بجروح جراء قصف الطائرات الروسية الحارة الشمالية لمدينة إدلب بالصواريخ الفراغية صباح اليوم الاثنين، بينما تحاول فرق الدفاع المدني انتشال الضحايا من تحت الانقاض.

يأتي ذلك في وقت تعرضت فيه مدينة بنش لأكثر من 21 غارة بالقنابل العنقودية والفراغية شنتها الطائرات الروسية وطائرات النظام منذ ليل أمس وحتى صباح اليوم، خلفت العديد من الإصابات في صفوف المدنيين ودمار كبير في الأبنية والممتلكات بالإضافة إلى دمار مركز بنش الصحي "وخروجه عن الخدمة بشكل كامل.

وقال ناشطون إن مدينة تفتناز تعرضت لقصف مماثل، تسبب بمقتل امرأة وإصابة آخرين. وطال القصف مدن وبلدات سراقب وبنش ومعارة النعسان وكورين ورام حمدان ما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى، إضافة لأضرار مادية كبيرة.

وشهدت محافظة إدلب أمس الاثنين وقوع 3 مجازر قضى على إثرها نحو 70 شخصا وسقط عشرات الجرحى بينهم أطفال ونساء.

زمان الوصل
(42)    هل أعجبتك المقالة (35)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي