أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

شبيهة بغارات 2013.. غارات عنيفة تهز دمشق وضواحيها بالانفجارات

محلي | 2016-11-30 12:11:30
شبيهة بغارات 2013.. غارات عنيفة تهز دمشق وضواحيها بالانفجارات
   شنت تل أبيب غارات كثيرة على الأراضي السورية - أرشيف
زمان الوصل
كتلك التي وقعت في إحدى ليالي صيف 2013 وهزت دمشق وضواحيها بانفجارات عنيفة للغاية، شهد سكان دمشق ومحيطها غارات جديدة في الساعة الواحدة والربع تقريبا من قبل فجر اليوم الأربعاء 30 تشرين الثاني/نوفمبر 2016.

وفيما رجحت كثير من التقارير أن تكون "تل أبيب" هي من شن الغارات العنيفة ضد مواقع لجيش النظام، وربما لمليشيا "حزب الله"، فإن كلا من تل أبيب ونظام بشار الأسد صمتا كلية، وامتنعا عن التعليق حتى الآن.

وتقاطعت مصادر موالية وأخرى معارضة في تحديد زمن وشدة الغارات، لكن الروايات اختلفت حول المواقع المستهدفة، حيث قالت إحدى تلك الروايات إن الغارات استهدفت مواقع للفرقة الرابعة المعروفة باسم فرقة ماهر الأسد، بينما ذهب آخرون إلى أن الغارة أصابت ورشة تصليح لآليات عسكرية تتبع "حزب الله"، وأفادت روايات مغايرة أن القصف استهدف شحنة سلاح كانت في طريقها إلى مليشيا "حزب الله".

وفيما تبقى الروايات متضاربة، ويبقى الصمت من النظام وتل أبيب سيد الموقف حتى الساعة، فإن الترجيحات تذهب إلى أن تل أبيب هي من شن الغارة، قياسا على شدة الانفجارات وتطابق طريقتها وعنفها مع الغارات على جمرايا (قرب دمشق) صيف 2013.

وشنت تل أبيب غارات كثيرة على الأراضي السورية، دون أن تجابه برد من جيش النظام أو حتى اعتراض لها.

واعترفت تل أبيب ببعض الغارات التي شنتها خلال السنوات الماضية، فيما فضلت الصمت عن البعض الآخر.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
القبض على لبناني اختطف طائرة في العام 1985‏      ترامب يهدد بإطلاق معتقلين من التنظيم على حدود أوروبا      "العكيدات" تدعو لطرد ميليشيات "قسد" من مناطقها      واشنطن تحذر من المشاركة في معرض "إعادة إعمار سوريا"      الأمن المغربي يعتقل شقيقين متهمين بتحويل أموال لمقاتلين في سوريا      "عائشة".. الطفلة الناجية الوحيدة من مجزرة "حرستا" حملت آلامها إلى الشمال السوري      قائد الحرس الثوري الإيراني: مستعدون "لأي سيناريو"      على خلفية استغلال بيانات مستخدمين.. "فيسبوك" تعلق آلاف التطبيقات