أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مجزرة جديدة في ريف حمص ضحاياها أطفال معظمهم من عائلة واحدة

تتعرض بلدات ريف حمص المحاصر يوميا لغارات طيران وقصف مدفعي - أرشيف

قضى 8 مدنيين، معظمهم من الأطفال من عائلة واحدة، وجرح آخرون، إثر استهداف طيران النظام الحربي وسط مدينة "الرستن"، بالصواريخ الفراغية مساء اليوم الخميس.

وأفاد مراسل "زمان الوصل"، في حمص، بأن طائرة حربية من نوع (سو24)، استهدفت مساء الأحياء السكنية بمدينة "الرستن"، كبرى مدن ريف حمص الشمالي المحاصر، بالصواريخ الفراغية، ما أدى لمقتل كل من "أيمن ادريس" وثلاثة من أطفاله (فضل وسلام وحلا)، إضافة إلى كل من الأطفال، "محمد نور الأحمد"، "عبد المنعم عمار آدم"، و"سارة عمار جمعة".

وأشار المراسل إلى أن فرق الدفاع المدني، نقلت الجرحى إلى المشافي الميدانية لتلقي العلاج، ومازالت تعمل حتى الآن على رفع الأنقاض للبحث عن ناجين.

في السياق ذاته، قضت السيدة "أمون الجحواني" من بلدة "الغنطو"، ظهر اليوم الخميس، جراء استهدافها بطلقة قنّاص من قرية "الكم" الموالية، المجاورة.

يذكر أن بلدات ريف حمص المحاصر، تتعرض يوميا لغارات طيران وقصف مدفعي من حواجز النظام وميليشياته الطائفية.

ريف حمص - زمان الوصل
(27)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي