أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

مسؤول روسي.. الوضع في سوريا خطير والناس يموتون بأعداد كبيرة ولكن ذلك ليس ذنب موسكو ولا دمشق

محلي | 2016-10-27 12:39:33
مسؤول روسي.. الوضع في سوريا خطير والناس يموتون بأعداد كبيرة ولكن ذلك ليس ذنب موسكو ولا دمشق
   حلب - الأناضول
زمان الوصل
دعت روسيا وسائل الإعلام الغربية للاهتمام بقضية سقوط ضحايا من المدنيين خلال الغارات التي تشنها الولايات المتحدة في نطاق عملية الموصل بالعراق.

وقال مفوض وزارة الخارجية الروسية لحقوق الإنسان والديمقراطية وسيادة القانون "قسطنطين دولغوف" إن "هناك أطفالا بين القتلى" في عملية الموصل، متسائلا: "لماذا تمتنع وسائل الإعلام الأجنبية عن إظهارهم، علما أنها تظهر في كثير من الأحيان لقطات مختلفة تخلط بين البلدان والسنوات؟".

وتابع "دولغوف": "في الماضي كانت تسمى أضرارا جانبية، ثم توقفوا عن استخدام هذا التعبير منذ أن بدأت الأضرار الجانبية تزيد بدرجة كبيرة... إنه (قتل المدنيين) لم يبدأ في سوريا، ولكن في يوغوسلافيا حيث قتل مدنيون في قصف حلف شمال الأطلسي، وفي وقت لاحق جاء دور أفغانستان وبعد ذلك العراق وليبيا.. في أفغانستان، لا يزال هناك استهداف لحفلات الزفاف والجنازات، وأحيانا يقولون نحن آسفون، وفي بعض الأحيان لا يتأسفون، وفي كلا الحالتين لا يعاقب أحد".

وهاجم "دولغوف" ما دعاه "النهج الانتقائي" الذي تتبعه وسائل الإعلام الغربية، معتبرا أن روسيا تواجه "حملة واسعة للتشهير بها".

وعلق معقبا: "نحن متهمون بجميع الخطايا القاتلة، ونحن نسمع ادعاءات من دون أي دليل مفادها أن الطائرات العسكرية الروسية تقصف المدنيين والبنية التحتية والمستشفيات والمدارس ورياض الأطفال وهلم جراً، بالاشتراك مع الطائرات السورية".

وأقر المسؤول الروسي بأن "الوضع في سوريا خطير" وأن "أعدادا كبيرة من المدنيين يموتون في سوريا" قبل أن يستدرك: "ولكنه خطأ مطلق، وتصرف غير مهني، أن يتم اتهام موسكو ودمشق بذلك، وتجاهل الحديث عن الذي يقتل المدنيين بأعداد ضخمة في سوريا ".

ومنذ تدخلها المباشر في سوريا قبل عام ونيف، ارتكبت روسيا عبر طيرانها الحربي عدة مجازر، كانت أخرها مجزرة بلدة "حاس"، حيث قضى عشرات التلاميذ والمدرسين في قصف على مدرسة البلدة الواقعة في ريف إدلب.
محمد علي
2016-10-27
ابناء ...... ،،، جميعكم النظام العلوي الايراني الشيعي و الروسي المدعوم من امريكا ،،،، لعبة قذرة لعبة اولاد ..... جميعا
الدكتور أحمد نظام الدين
2016-10-28
صرماية طفل سوري تشرف راس بوطين الحقير الحاقد
التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
"قسد" تشن حملة تجنيد كبيرة لشباب الرقة      "فيسبوك" تعمل على تطوير نظارة ذكية بالشراكة مع Ray-Ban      صحيفة: واشنطن تدرس نقل أسلحة إضافية للمملكة      "تويتر" يغلق حساب "القحطاني" لعلاقته بمقتل الخاشقجي      السودان 124 إصابة بوباء الكوليرا      "بنتاغون" يقدم لترامب خيارات الرد على إيران      ترامب يجتمع مع مؤسس فيسبوك في البيت الأبيض      النظام يرد على "مسرحيات الكيماوي" بتمثيلية.. فأين وماذا جاء فيها