أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

النظام يشترط خضوع "طلاب المنهاج الكردي" لاختبار قبل قبولهم بمدارسه

محلي | 2016-10-12 09:31:54
النظام يشترط خضوع "طلاب المنهاج الكردي" لاختبار قبل قبولهم بمدارسه
   توزيع هدايا (قرطاسية) على الطلاب بالحسكة دعما لمنهاج الإدارة الذاتية الجديد -من صفحات الإدارة
الحسكة - زمان الوصل
شرعت لجنة تابعة لمديرية "تربية الحسكة" التابعة لحكومة النظام باختبار طلاب الصف السادس القادمين من مدارس اتبعت مناهج "الإدارة الذاتية" الكردية، التابعة لحزب "الاتحاد الديمقراطي" في الحسكة وريفها، بعد أن رفضت تسجيلهم في الصف السابع بداية العام الدراسي.

وأوضح الناشط "محمود الأحمد "إن مديرية التربية بالحسكة، قررت إجراء امتحانات استثنائية لهؤلاء الطلاب، ليتم قبول الناجحين في الصف السابع ضمن المدارس التي تتبع مناهج النظام، وتثبيت تسجيلهم ضمن قوائم وسجلات المدارس التابعة لوزارة التربية في حكومة النظام، وذلك ضمن محاولة حل مشكلة الخلاف حول المناهج الدراسية. 

وقال "الأحمد" لـ"زمان الوصل" إن الاختبارات استجري بمواد العلوم، الرياضيات، اللغة الإنكليزية، اللغة العربية، في المدارس التي ستستقبل هؤلاء الطلاب، الذين تعتبرهم متسربين من التعليم، لذا يجب سبر معلوماتهم، حسب مناهج النظام.

وأشار إلى سماح مديرية التربية للكوادر التدريسية التابعة لها، بافتتاح البيوت كبديل للمدارس التي استولت عليها إدارة حزب "الاتحاد الديمقراطي" الذاتية، في منطقتي "القامشلي" و"المالكية"، كما أقر الدوام الثاني (بعد الظهر) لـ14 مدرسة خاصة، الملتزمة بمناهجها، وهذا فتح المجال أمام هذه المدارس، حيث أعلنت مدرسة السعادة بالقامشلي عن المباشرة في الدوام المسائي (1-4 عصراً) مقابل قسط 25 ألف ليرة لكل طالب، ونوهت في إعلانها إلى اتباعها مناهج وزارة النظام.

وتابع حديثه إن طلاب المدارس التي تسيطر "الإدارة الذاتية" الكردية بالقامشلي، سيوزعون على مدارس تقع تحت سيطرة النظام، فطلاب مدرستي "صالح عبدي"، و"الشريف الرضي" سيداومون بعد الظهر في مدرسة "زكي الأرسوزي"، فيما سيداوم طلاب مدرستي "عكاظ" و"اللواء" في مدرسة "التطبيقات" بحي "الوسطى"، أمّا طلاب مدرسة "حاتم الطائي" سيداومون في روضة حي "المساكن" والفائض من الطلاب سيداومون بعد الظهر بمدرسة "صفي الدين الحلي" ضمن سكن الضباط بالمربع الأمني.

ولفت "الأحمد" إلى أن هذا النقل سيشمل الطلاب والجهاز الإداري والمدرسين في المدارس التي يفرض عليها المنهاج الكردي.

وفرضت إدارة حزب "الاتحاد الديمقراطي" الذاتية، مع بداية العام الدراسي الجديد، اللغة السريانية إلى جانب اللغتين العربية والكردية في مناهج الحلقة الأولى من مرحلة التعليم الأساسي بمدارس الحسكة الواقعة تحت سيطرتها، وسط تخوف لدى الأهالي على مستقبل دراسة أبنائهم في مراحل التعليم الجامعي وما قبل الجامعي.

ويحاول كلا الطرفين المتصارعين في الحسكة، فرض المناهج الدراسية المشبعة بأفكاره في محاولة لتربية الأطفال على تبني أيديولوجيته الخاصة، حيث حاول حزب الاتحاد الديمقراطي فرض منهاج كردي على المدارس في بلدات وقرى الريف الشمالي، في حين يتابع النظام تدريس المناهج الصادرة عن وزارة التربية التابعة لحكومته بمدينتي الحسكة والقامشلي وبعض القرى المحيطة بهما.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
السجائر الإلكترونية.. قد تؤدي إلى الموت      رئيس البرازيل يدفع بالجيش لمكافحة حرائق الأمازون"      ترامب يزيد الرسوم على كل الواردات الصينية      تركيا تزيل جزءا من الجدار الحدودي شمال الحسكة      بطاقة عيد... مزن مرشد*      أردوغان إلى روسيا الثلاثاء      مجلسا "كفرزيتا" و"اللطامنة" يكذّبان ادعاءات الأسد حول الممرات الآمنة      أردوغان: هجمات نظام الأسد على ادلب تهديد للأمن التركي