أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

رئيس مجلس القضاء الأعلى والنائب العام وقيادي في الأحرار يقضون بانفجار "أطمة"

الفرج والسيد وخليفة - زمان الوصل

أفاد مركز "إدلب الإعلامي" أن رئيس مجلس القضاء الأعلى "خالد السيد" والنائب العام القاضي "محمد الفرج" قضيا في التفجير الذي استهدف معبر أطمة صباح اليوم الخميس.

وأوضح ناشطون أن "خالد السيد"، و"محمد الفرج" كانا في طريقهما لمدينة جرابلس لتأسيس محكمة مدنية في مدينة جرابلس.

كما قضى في التفجير القيادي في حركة أحرار الشام الشيخ "هشام خليفة".

وأسفر التفجير الذي استهدف معبر "أطمة" الإنساني قرب مخيم للنازحين على الحدود السورية التركية شمال إدلب صباح الخميس عن مقتل 26 شخصا كحصيلة أولية.

وأكدت مصادر في مشفى "أطمة" أن 26 شخصا قضوا في التفجير وعشرات الإصابات وصلوا إلى المشفى، مرجحة ارتفاع عدد الضحايا لوجود حالات خطيرة بين المصابين.

وأكدت مصادر ميدانية أن بين الضحايا مدنيين، إضافة إلى عناصر من المقاومة السورية كانوا في المعبر بطريقهم إلى بلدة "الراعي" لأخذ مواقعهم القتالية ضد تنظيم الدولة

ويعد معبر "أطمة" من أهم المعابر التي يستخدمها عناصر المقاومة السورية للعبور باتجاه مناطق مواجهة تنظيم "الدولة" في سوريا.

وتكثر في منطقة "أطمة" الحدودية المكتظة بالمخيمات، المنظمات الطبية والإغاثية، وتستخدم تركيا معبر "أطمة" الإنساني لمرور حالات الإسعاف.

زمان الوصل
(20)    هل أعجبتك المقالة (22)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي