أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قائد الـ"ميغ" الساقطة في دير الزور.. مقرّب من "جميل الحسن" ومرتكب مجزرة الكازية في "تل أبيض"

من حلب الموت - ارشيف


تمكن تنظيم "الدولة" من إسقاط طائرة "ميغ21" بقيادة العقيد الطيار الركن "علي حمزة" المتحدر من بلدة "مصياف" بريف حماه، وذلك أثناء إغارته على مجموعات الاقتحام من مقاتلي التنظيم التي اقتحمت صباح اليوم جبل "الثردة"، وقد أصيبت الطائرة بطلقات رشاشات المضادات الجوية نتيجة انخفاض الطيار إلى ما دون 500 متر أثناء القصف، ما نجم عنه سقوط وتحطم الطائرة ومقتل قائدها.

ووصف مصدر مطلع قائد الطائرة العقيد الطيار الركن "علي حمزة" بأنه "من أكثر الطيارين إجراما في اللواء 24 ومن أوائل من قصف المدن والقرى السورية في الرقة ودير الزور والحسكة".

وأكد أن من أبرز المجازر التي ارتكبها "مجرزة الكازية" في مدينة "تل أبيض" في 20/9/2012، التي راح ضحيتها عشرات المدنيين بين قتيل وجريح.

وحسب المصدر فإن الطيار "حمزة" كان الأكثر طائفية في "اللواء 24" بدير الزور، كما أنه من أقرب المقربين إلى مدير إدارة المخابرات الجوية اللواء "جميل الحسن".

وأضاف المصدر "برزت شخصية علي حمزة الإجرامية إبان قيادة مجرم الحرب العميد الطيار الركن بسام حيدر التي امتدت منذ ما قبل الثورة وحتى 15/12/2015، وخلال هذه الفترة كان المجرم علي حمزة الفتى المدلل لقائد اللواء والطيار الأكثر إجراما في اللواء 24 في مطاري دير الزور والطبقة العسكريين".

وذكر المصدر أن "علي حمزة" نفذ حتى تاريخ مقتله، أكثر من 2500 طلعة منذ 20/7/2012، وخلال ذلك ارتكب مئات المجازر بحق المدنيين في محافظات دير الزور والحسكة والرقة.

واعتبر أن "اللواء 24" تلقى بمقتل "حمزة" أكبر خسارة له على مستوى الطيارين منذ بداية الثورة، فضلا عن الضربة الكبيرة بخسارته لطائرة "ميغ 21" التي تعد على رؤوس الأصابع في اللواء والتي من المستحيل تعويضها في هذا الوقت.

عقاب مالك - زمان الوصل
(7)    هل أعجبتك المقالة (8)

احمد

2016-09-20

مهما ارتكب هذا المجرم من مجازر فهو الآن عند ربه الحكم العدل وسوف يقتص منه على ما قدمت يداه.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي