أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تأكيدا لما نشرته "زمان الوصل".. "أناضول" تكشف هويات مرتزقة قتلوا في غارة للطيران التركي

الوثائق كشفت عن اثنتين من قتلى المليشيا ولدتا في تركيا - الأناضول

قالت وكالة "أناضول" التركية الرسمية إنها حصلت على وثائق الهوية الخاصة بـ"العناصر الإرهابية" التي لقيت مصرعها خلال الساعات القليلة الماضية، جراء قصف نفذه سلاح الجو التركي على "مقرات الإرهابيين"، جنوب مدينة جرابلس.

وأبانت الوكالة أن الوثائق كشفت عن اثنتين من قتلى المليشيا ولدتا في تركيا؛ الأولى هي "زينب مالغاز" وهي من مواليد 1998 قضاء جيزرة (ولاية شرناق جنوب شرق البلاد)، وتحمل اسما حركيا هو "أيلام بوتان"، أما الأخرى فتدعى "جيان ألغان" من مواليد 1995 شرناق، واسمها الحركي "برتشم سيبرته".

ونوهت "أناضول" بأن الجيش السوري الحر استطاع أسر عناصر من مليشيا وحدات الحماية، ناقلة عن مصادر سورية وجود عدد من المرتزقة الأجانب بين صفوف قتلى المليشيا.

ووفقا للوكالة فقد تم العثور بحوزة الأسرى على مؤلفات تعود لزعيم مليشيا العمال الكردستاني "عبدالله أوجالان"، فضلا عن صور له وضعها المرتزقة على زيهم العسكري.

ويوم الأحد، أعلن الجيش التركي أن مقاتلات من سلاح الجو شنت غارة على مقرات العمال الكردستاني ووحدات الحماية، جنوب جرابلس، أسفرت عن مقتل "25 إرهابيا من المنظمتين"، فضلا عن تدمير 5 مبان تستخدمها "المجموعات الإرهابية".

وجاء القصف ردا على استهداف عناصر المنظمتين المذكورتين دباباتين تركيتين.

وقبل أيام، نشرت "زمان الوصل" تقريرا موثقا بالصور والبيانات، رصد مقتل 530 من وحدات حماية الشعب ووحدات حماية المرأة، الذراع العسكري لحزب الاتحاد الديمقراطي، الذي يعد فرع "العمال الكردستاني" في سوريا.

وكشف التقرير عن معلومات أساسية تخص القتلى، منها: الاسم الحركي والحقيقي، اسم الوالد والوالدة، مكان الولادة، فضلا عن مكان وتاريخ القتل.

وأظهرت الأرقام المستخرجة من البيانات أن المرتزقة الذكور يستحوذون على النسبة الأكبر من القتلى، وبواقع 426 قتيلا، بينما يبلغ عدد القتيلات 104.

ويشكل المرتزقة القادمون من تركيا ما يناهز 70% من مجمل القتلى الموثقين في كشوف القتلى، يليهم المرتزقة القادمون من العراق، وتحديدا إقليم كردستان.

زمان الوصل
(22)    هل أعجبتك المقالة (22)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي