أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

استمرار الاعطال في المواقع الإلكترونية الموالية لتنظيم القاعدة

افادت التقارير ان المواقع الاسلامية التي عادة ما يستخدمها تنظيم القاعدة لبث رسائله لا تزال متوقفة منذ اكثر من شهر وتحديدا منذ 10 سبتمبر/ ايلول الماضي اي قبل يوم واحد من الذكرى السابعة لهجمات 11 سبتمبر/ ايلول 2001.

وكانت وكالة الاسوشيتد برس اول من اعلن عن توقف عمل هذه المواقع وبعد وقت قليل من اعلان تنظيم القاعدة انه سيبث تسجيلا جديدا في ذكرى الهجمات.

ومن جميع المواقع التي كانت تستخدمها القاعدة لم يبق الا موقع الحسبة يعمل من وقت لآخر لينشر اخبار التنظيم في العراق والصومال وباكستان والاراضي الفلسطينية وبلدان اخرى.

وكان مركز الفجر للاعلام والذي يعتبر الذراع الاعلامية للقاعدة قد قال في بيان اصدره اواخر سبتمبر ان سبب توقف المواقع يعود لاسباب تقنية نافيا ان تكون قد تعرضت لاي هجمات الكترونية من اي نوع.

ومنذ نحو اسبوع برز موقع جديد اطلق عليه اسم "الجهاد الالكتروني" كبديل لمواقع اسلامية اخرى يعتقد انها تعرضت للقرصنة .

ولم يعرف بعد ما اذا كان الموقع الجديد على صلة فعلية بالقاعدة.

يذكر ان القاعدة استعملت عدة مواقع اسلامية منذ عمليات 11 سبتمبر/ ايلول، وغالبا ما كانت هذه المواقع تتعرض لقرصنة تؤدي الى اقفالها، ولكن في الوقت نفسه كانت تبرز مواقع جديدة.

كما يشار الى ان تنظيم القاعدة عادة ما يستخدم منتديات الحوار على الانترنت كي يوقف اعتماده على محطات الاذاعة والتلفزيون من اجل بث رسائله.

ويقول المحللون في مجال المجموعات الاسلامية المتطرفة المقربة من القاعدة ان الذراع الاعلامية للقاعدة مهمة جدا للتنظيم لانها تشكل احد اهم عناصر الربط بين اتباع وانصار القاعدة.

وكالات
(32)    هل أعجبتك المقالة (39)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي