أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تواصل المعارك في ريف اللاذقية ومقتل 10 عناصر من قوات النظام

الاشتباكات دارت على محور "قلعة شلف" في "جبل الأكراد" - الأناضول

أفادت لجان التنسيق المحلية بمقتل أكثر من 10 عناصر من قوت النظام اليوم الاثنين خلال الاشتباكات مع كتائب المقاومة السورية بريف اللاذقية.

وأوضحت أن الاشتباكات دارت على محور "قلعة شلف" في "جبل الأكراد" بالتزامن مع استمرار اشتباكات مماثلة على محاور بلدة "كنسبا".

وقال ناشطون إن المنطقة تعرضت لغارات مكثفة من قبل طيران النظام الحربي والطيران الروسي مكنت قوات النظام من التقدم والسيطرة على البلدة ومحيطها، بينما ما تزال المعارك على أشدها حيث يحاول الثوار استعادة السيطرة عليها.

ويبدو أن أيّاً من الطرفين لا يستطيع التشبث بـ"كنسبا" وتثبيت سيطرته عليها، فقد انسحبت منها المقاومة السورية الأحد تحت وطأة القصف المدفعي والصاروخي والجوي المتواصل منذ 3 أيام.

كما انسحبت من قرية "شلّف "وقلعتها للسبب ذاته، بيد أن قوات النظام دخلت الموقعين، وبقيت "كنسبا" خاوية من قوات الطرفين، يشهد مدخلها الغربي اشتباكات عنيفة لمنع النظام من دخولها.

ويرى المحلل العسكري "طارق حاج بكري" أن النظام يحاول استغلال مغادرة أعداد من كتائب المقاومة للمشاركة في معركة حلب وتحقيق انتصار (ولو كان صغيرا) على جبهة الساحل وتوظيفه إعلاميا للتغطية على خسائره المدوية في حلب.

زمان الوصل
(7)    هل أعجبتك المقالة (7)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي