أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

كر وفر في حلب والحصار مستمر

شن الطيران الحربي صباح اليوم غارات جوية على أحياء حلب المحاصرة - الأناضول

تواصلت معارك الكر والفر بين فصائل المقاومة السورية وقوات النظام والميليشيات المساندة لها على أكثر من محور في حلب وأريافها، ونجحت الأخيرة باستعادة بعض النقاط التي خسرتها خلال المعارك الجارية.

ونقل مراسل "زمان الوصل" في حلب، عن مصادر ميدانية تأكيدات عن استعادة قوات النظام والميليشيات الأجنبية المساندة لها السيطرة على "تلة المحروقات" و"العامرية" و"تالة الحويز" في منقطة "الراموسة" وذلك بعد قصف عنيف واشتباكات بين الطرفين.

ونفت المصادر كافة الأخبار التي نشرتها إعلام النظام حول استعادة "مشروع 1070" في محيط حي "الحمدانية"، مؤكدة استمرار المعارك ضد قوات النظام في عدة محاور.

وكانت الفصائل المحاصرة داخل أحياء حلب الشرقية قد أطلقت عصر يوم أمس الثلاثاء معارك مرادفة بهدف كسر الطوق المفروض عليها من الداخل، ونجحت خلال ساعات قليلة بالتقدم على حساب النظام والسيطرة على أجزاء واسعة من حي "الراموسة" الذي يعتبر بوابة المدينة نحو ريفها الجنوبي، قبل أن تنسحب من بعض النقاط التي كسبتها إثر القصف الجوي العنيف من قبل الطيران الحربي.

من جهة أخرى شن الطيران الحربي صباح اليوم الأربعاء، غارات جوية على بلدات وقرى ريفي حلب الغربي والجنوبي وأحياء حلب المحاصرة، ما أدى لمقتل 10 مدنيين على الأقل وجرح العشرات.

وطال القصف حي "السكري" داخل مدينة حلب، ومدينة "الأتارب" في الريف الغربي، وبلدات "دراة عزة" و "أبين" و"الجينة".

وأعلنت المقاومة السورية قبل 4 أيام عن إطلاق معركة "تحرير حلب" وذلك بهدف فك الحصار عن الأحياء الشرقية من المدينة، والسيطرة على الأحياء الواقعة تحت سيطرة النظام وتمكنت خلال الأيام الماضية من إحراز تقدم كبير، في حين لا يزال أكثر من 350 ألف مدني من سكان الأحياء الشرقية محاصرين وسط أوضاع إنسانية سيئة في ظل انقطاع المحروقات والمواد الأساسية وفقدانها من الأسواق.

حلب - زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي