أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الروس ينتقمون من أهالي البلدة التي سقطت المروحية قربها

أرشيف

استهدفت الطائرات الروسية الحربية بعد ظهر اليوم الاثنين قرية "تل طوقان" بريف إدلب الشرقي قرب مطار "أبو الضهور" موقعة عدداً من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين، وذلك بعد ساعات من سقوط المروحية الروسية قرب القرية ومقتل طاقمها بالكامل.

وأدت الغارات على قرية "تل طوقان" لنزوح معظم سكانها ومخيم النازحين القريب منها خوفاً من استهدافها مجدداً من قبل الطيران الحربي كانتقام لمشاركة سكانها بالبحث عن جثث الطيارين الروس وسحبهم الجثث وتسليمهم للثوار بعد سقوط المروحية الروسية كما أظهرت الصور التي نشرها ناشطون.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن المروحية الروسية تم إسقاطها بسلاح من الأرض، فيما أكدت مصادر ميدانية لـ"زمان الوصل"8 أن المروحية سقطت إثر عطل فني في المحرك، ولم يتبن أي فصيل إسقاط المروحية لا سيما أن مكان سقوطها يعد منطقة سكنية وبعيدة نسبياً عن جبهات القتال المشتعلة بريف حلب الجنوبي.

وكانت المروحية تقل 5 عناصر من الجيش الروسي بينهم ضابطان وامرأة، ثلاث جثث من الطاقم تفحمت عقب اشتعال المروحية، وتم تسليم جثتين ل"جيش الفتح".

وبمقتل طاقم المروحية الروسية اليوم الاثنين، ارتفعت حصيلة الخسائر الروسية إلى 19 عسكرياً، وإسقاط 5 مروحيات منذ بدء مشاركتها قوات النظام في الحرب ضد الشعب السوري في 30 أيلول سبتمبر من عام 2015.

إدلب - زمان الوصل

محمد علي

2016-08-02

هذا ما يسمى بالحقد الصليبي العلوي المشترك ،،،،، كلاهما احفاد .....


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي