أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

كليمور رئيس اللجان الدولية في العراق يزور ربيعة شمالي الموصل

عـــــربي | 2008-10-12 00:00:00
علي محمود - الموصل - العراق - زمان الوصل

أنهى أندرو كليمور نائب الممثل الخاص للامين العام للأمم المتحدة في العراق للشئون السياسية رئيس اللجان الدولية في العراق،زيارة الى منطقة ربيعة في محافظة نينوى شمال العراق للاطلاع والاستماع الى مطاليب وآراء وجهات نظر وجهاء وشيوخ عشائر عربية ويزيدية لمنطقتي زمار وسنجار المتنازع عليهما ...


وقال في مؤتمر صحفي في ربيعة:إن هذه هي الزيارة الأولى لناحية ربيعة وللشيخ عبد الله حميدي عجيل الياور , جئنا للاستماع الى جميع أطياف الأهالي بالمنطقة في سبيل مساعدة محافظة نينوى على إجراء انتخابات نزيهة وحرة ..

كذلك استمعنا إلى آراء ومشاكل المنطقة .. وخاصة الى ممثل قضاء سنجار وطرحه للمشاكل التي يتعرض لها الناس والحلول التي من المهم تنفيذها ..

 ولقاء ممثل منطقة زمار أيضا وتعرفنا الى ان هناك نزاع في منطقتي سنجار وزمار وهيمنة بعض الأحزاب للمنطقتين وتمارس السيطرة فيها ونريد أن يكون العمل في الحياة فيهما من خلال القوانين والقضاء العراقي وليس قوى أخرى .. وجرى الحديث مع عدد من الوجهاء وكانت لنا آرائنا على هذه اللقاءات .حيث نمثل الأمم المتحدة التي تسعى الى حل المشاكل في محافظة نينوى .


وأضاف كليمور:استمعنا إلى أراء الحضور من الشيوخ نأمل أن يكون التصويت في الانتخابات بحرية ودون أية ضغوط ..

من جانبه قال الشيخ عبد الله حميدي عجيل الياور نائب شيخ عشائر شمر: قدمنا جميع ملاحظاتنا ومؤشراتنا ونقاطنا الهامة التي تخص الانتخابات بان تكون نزيهة وعاجلة وهي التي تؤدي الى استقرار العراق واستمع إليها السيد أندرو كليمور وسيدرسون جملة النقاط الهامة التي قدمناها ..ونعتقد أن تكون الانتخابات هي الحل الأسلم لعودة الموصل الى أهاليها .


وأضاف الشيخ عبد الله حميدي عجيل الياور في الانتخابات الماضية دعمنا بعض الجهات لكن الانتخابات القادمة سنشارك بها ككيان سياسي هو تجمع العدل والإصلاح وتمثل العشائر العربية الموجودة في محافظة نينوى في نواحي واقضيه نينوى ضمن قائمة الحدباء الوطنية ..وتضم مكونات عديدة لها ثقلها السياسي ..وسنختار العناصر من أبناء هذه العشائر المثقفة والخبرة وتمكنهم من إدارة أمورهم في الاقضية والنواحي لأنهم اعلم بأمورهم وكثير من الكيانات السياسية التحقت بالتجمع لأنهم لمسوا أفكارنا وخططنا الجيدة والمعتدلة التي تهدف للبناء والتطوير والاستقرار..نحن مكون أساسي في قائمة الحدباء الوطنية ،بجانب المكونات الأخرى مثل أكراد الموصل واليزيدية وغيرهم من الأخوان ..


وكان الشيخ عبد الله حميدي عجيل الياور التقى مؤخرا مع شيوخ ووجهاء عشائر عربية ويزيدية لمناسبة عيد الفطر المبارك وقال : تستمر لقاءاتنا معكم والأيام القادمة ان شاء الله أفضل ، واليسر قادم ،ومطلوب العمل وتعلمون ان وضع الموصل أفضل حيث تبدي الحكومة المركزية اهتمام بالموصل وأهل الموصل هم نفسهم لم يتبدلوا ويتغيروا .. وانتم يجب أن تنبهوا وتنبهوا الناس على ان لايفوتوا الفرصة في المشاركة بالانتخابات لأنها هي الحل الأخير للموصل وانتم تعرفون الأخطار التي تحاك للموصل وتقتطع أجزاء من العراق وهي غير مقبولة عندنا وليس هناك اي مساومة على هذا المبدأ ،وأي جزء من الموصل يقتطع هو تخريب لجسد العراق ومثلما قال المرحوم عجيل الياور: الموصل رأس العراق واقتطاع إي جزء هو تشويه للرأس .. ولايوجد أي مجاملة على الحق ومن منطلق الحق والعدل نحن اخوان في هذا البلد ولايوجد أي فرق بين الناس ..
وهناك ناس مغرر بهم ،وهم لايحسبون على جهة ضد جهة بل يحسبون على أنفسهم ،ونسال الله ان يصلح كل إنسان مشى بالطريق الخطأ .ويجب أن تصححوا المعلومات للناس بان العمل باتجاه الحق والصواب هو الصحيح .


نؤكد بان الموصل تبقى عراقية وتبعيتها للحكومة المركزية وليست لأي جهة كانت ولانقبل ان تكون لحصة جهة معينة وان كركوك مدينة عراقية لكل العراقيين واقل من هذا الشيء لانقبل بتفتيت العراق لانه للجميع ،ويجب أن نتحمل ونصبر لوحدة العراق ونضع يدنا بيد اي شخص يحافظ على وحدة العراق وكل شخص يريد تفتيت العراق فاننا سنقف بوجهه لانه سيفرق العراق ..ويجب أن نتحاور وهي الأفضل اليوم للوصول الى نتائج جيدة ،ومثال فان المظاهرات والاحتجاج وغيرها من مظاهر المحاورة هي الموجودة في العالم للمطالبة بالحقوق ..ونتحدث بعيدا عن القتل ونعمل على تحقيق الأمان بعد دخولنا حروب وويلات وان شاء الله سيكون القادم خيرا ..وعاهدنا الله على ان نعمل على وحدة العراق وعملنا لله ..وتفجير في مكان معين وآخر في مكان آخر هو مخطط كبير من جهات خارجية وأهالي محافظة نينوى على استعداد للتعاون من اجل وحدة العراق وسيادته .. إن المجرم يجب أن يحاسب وغيره من المواطنين لهم حقوقهم وواجباتهم والانتماءات الحزبية غير مقبول بل الانتماء لله والوطن هو الأفضل ..

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الأسد يعتقل أعضاء بلجان المصالحة جنوب دمشق      "إخوان" سوريا.. حراك الإيرانيين فرصة تاريخية للخلاص من نظام طائفي بأذرع إرهابية      "إسرائيل" تكشف عن عملية سرية قامت بها داخل سوريا      باريس تحتضن مؤتمر "المسيحيون العرب".. توافق المؤتمرون وتباين الشارع فهل تكسر ثنائية الشيعة والسنة؟      "تويتر" تطلق خاصية حجب التعليقات      دراسة: المراهقون الذين لا يمارسون رياضة معرضون لمخاطر قلبية وعقلية      آخرهم طبيب.. تصاعد عمليات الخطف في درعا والسويداء      "يونيسيف": أكثر من 5 ملايين طفل سوري بحاجة لمساعدات إنسانية